انتشال جثة أم حاول إنقاذ ابنها من الغرق بواد أم الربيع بلفقيه بنصالح

عبّــر ـ متابعة

 

لقيت سيدة مصرعها أمس الأربعاء غرقا بواد أم الربيع بجماعة دار ولد زيدوح بالفقيه بن صالح، وانتشلت جثتها صباح اليوم الخميس، حسب مصادر متطابقة.

 

 

وأوضحت المصادر أن السيدة حاولت إنقاذ ابنها من الغرق بعدما جرفه تيار الواد، ليلقيا مع نفس المصير ويلفظان أنفاسهما غرقا.

 

 

وكشفت المصادر أن ابن الهالك يبلغ من العمر 24 سنة، ويعاني من اضطرابات نفسية، ويجري البحث عن جثته لانتشالها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق