اليونيسكو تحذف “العيون” من قائمة “مدن التعلم” المغربية و وزارة بوريطة خارج التغطية

في الواجهة كتب في 25 سبتمبر، 2020 - 13:13

ولد بن موح-عبّر

 

 

أقدمت من منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة، اليونيسكو، على حذف مدينة العيون من قائمة المدن المغربية التي تم اختيارها ضمن قائمة “مدن التعلم”باعتبارها مدينة مغربية.

 

 

وحسب ما نقلته وكالة “إيفي” الإسبانية، فإن المنظمة اعتذرت عن ما وصفته بالخطأ الفادح، وقامت “بتصحيح” وإزالة مدينة العيون من تلك القائمة، التي ضمت أيضا كل من مدن بن جرير وشفشاون، باعتبارها جزءًا من شبكة التعلم العالمية، وقالت إن مدينة العيون “غير مؤهلة” و لا تتوفر على الشروط المطلوبة.

 

 

و كانت جبهة البوليساريو، قد عبرت عن امتعاضها الشديد من القائمة المعلنة، معتبرة أن هذا التصنيف يهدف إلى “تضليل منظمة اليونسكو وتوريطها في مهزلة جديدة”، و أن تصنيف مدينة العيون مع المدن المغربية، “أمر لاغٍ وباطل ولا يترتب عنه أي أثر قانوني”.

 

 

و كانت منظمة اليونسكو قد وضعت يوم الأربعاء 23 سبتمبر 2020 العيون وبن جرير وشفشاون المغربية كمدن تعليمية، حيث أصبحت هذه المدن تنتمي لشبكة اليونسكو العالمية لمدن التعلم، التي تم إنشاؤها وفقًا لـ “إعلان بكين حول مدن التعلم” المعتمد خلال المؤتمر العالمي لمدن التعلم، الذي عقد في بكين بالصين ما بين 21 و23 أكتوبر 2013.

 

 

هذا و لم تحرك وزارة الخارجية و التعاون الدولي، ساكنا تجاه هذا الأمر الذي يبدوا أنه تم بضغط من اللوبيات و اجهزة الاستخبارات المعادية للوحدة الترابية، و هو الأمر الذي يطرح عدد من علامات الاستفهام حول دور هذه الوزارة التي من المفروض ان تتابع هذه الامور عن كتب و أن تكون خط الدفاع الأول عن وحدة المغرب و سيادته الترابية.

اترك هنا تعليقك على الموضوع