الملك محمد السادس: الشباب ثروة حقيقية للبلاد ووجب إعادة بناء الثقة في المؤسسات

سياسة كتب في 20 أغسطس، 2018 - 22:05 تابعوا عبر علىAabbir DMCA.com Protection Status

رجاء الشامي _عبر 
انتقد الملك محمد السادس السياسات العمومية الموجهة للشباب، داعيا إلى ضرورة الانكباب بجدية على مسألة الشباب لأنهم الثورة الحقيقية للبلاد.

وأكد الجالس على العرش مساء اليوم الاثنين في خطابه بمناسبة ذكرى ثورة الملك والشعب على ضرورة اشراك الشباب وتمكينه من الفرص المؤهلة في مجالات التعليم والصحة لكن قبل ذلك توجب إعادة بناء الثقة في المؤسسات.

وأضاف الملك، “لا يمكن أن نطلب من شاب القيام بواجبه دون تمكينه من الفرص، وعلينا أن نقدم له الأشياء الملموسة من تعليم وصحة، ونفتح أمامه باب الثقة والأمل”، مشيرا الى ان تمكين الشباب من الفرص السالفة الذكر ليس امتيازا لأنه حق أي مواطن.

وأعرب جلالته أن ما يحز في نفسه هو ارتفاع نسبة البطالة في أوساط الشباب بالرغم من الأوراش الاقتصادية والمشاريع التنموية التي تبقى نتائجها المحققة دون مستوى التطلعات.

ودعا الملك الحكومة إلى تعزيز فرص الشباب، وتوجيههم عن طريق اعتماد اتفاقية إطار بين الحكومة والقطاع الخاص، مؤكدا على ضرورة ايجاد وتوفير الظروف لاستقرار الشباب في بلادهم بدل السفر الى الخارج.

وتطرق الخطاب الملكي الى إعادة تأهيل الطلبة الذين يغادرون الدراسة دون شواهد مع إعادة النظر بشكل كامل في تخصصات التكوين المهني لتواكب التحولات.

تابعوا عبر علىAabbir

اترك هنا تعليقك على الموضوع