الناظور...طوابير اﻹنتظار في زايو للحصول على دعم "راميد"
الرئيسية في الواجهة الناظور…طوابير اﻹنتظار في زايو للحصول على دعم “راميد”

الناظور…طوابير اﻹنتظار في زايو للحصول على دعم “راميد”

كتب في 7 أبريل 2020 - 4:30 م

فؤاد جوهر-عبّر

 

تجمع العشرات من المواطنين الحاملين لبطائق رميد صبيحة اليوم أمام الوكالات البنكية الموجودة في الأحياء الشعبية وسط مدينة زايو التابعة اداريا ﻹقليم الناظور، بهدف اﻹستفادة من الدعم المخصص من قبل الحكومة بالتوازي مع التدابير الوقائية لصد جائحة كورونا.

 

وأمام احدى المؤسسات البنكية وسط المدينة تقاطر العشرات من المواطنين، في انتظار المناداة على أرقامهم كإجراء احترازي لمنع تفشي الفيروس في صفوف المواطنين، للحصول على منحة الدعم المعتمد والمقدم للفئات المستفيدة من بطائق راميد.

 

 

وصرح مواطنون لجريدة “عبّر” أن الدعم المقدم رغم أنه لا يتعدى 1200 درهم للأسرة الا أنه يبقى ثمينا خصوصا في هذه الظروف المربكة لﻹقتصاد الوطني، وأمام توقف الكثير من المياومين عن العمل بسبب حالة الطوارئ الصحية التي أعلنها المغرب للحيلولة دون تفشي جائحة كورونا بين المواطنين.

 

 

وكانت الحكومة المغربية خصصت دعما لحاملي بطائق الرميد في اطار التدابير اﻹقتصادية واﻹجتماعية الموازية لحالة الطوارئ الصحية، وصلت قيمته الى 800 درهم للأسر المكونة من فردين أو أقل، و 1000 درهم للأسر المكونة من ثلاثة أفراد الى أربعة أفراد، بينما ستستفيد الأسر التي يفوق عدد الأفراد أربعة أشخاص 1200 درهم.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة
-
التالي
آخر الأخبار : حالات الإصابة بكورونا بالولايات المتحدة الأمريكية تجاوزت عتبة المليون ونصف  «»   بريطانيا تتجه لاعادة فتح المدارس الإبتدائية جزئيا  «»   مديرة مستشفى مولاي يوسف تتحدث عن أجواء عيد الفطر داخل المستشفى..  «»   الحسيمة.. مصرع شخص بعد سقوطه من الطابق الثالث لعمارة سكنية  «»   جهة درعة-تافيلالت تتجه للسيطرة على الوضعية الوبائية و 9حالات فقط من لازالت تحت المراقبة  «»   بني ملال.. وفاة شخص كان رهن تدابير الحراسة النظرية  «»   مراكش..جمعية أنوار للتنمية والتضامن تساهم في مواجهة جائحة كورونا  «»   عاجل.. العثور على جثة ثلاثيني يوم العيد بمراكش  «»   تارودانت.. أزمة عطش تلوح في الأفق بجماعة أيت ايعزة والمكتب الوطني للماء مطالب بالتدخل بشكل عاجل  «»   الناظور.. ساكنة حي شعبي يستقبلون رجال الأمن بالورود والزغاريد إحتفالا بالعيد  «»