الناظور…سيدة تتهم البنك الشعبي بـ”زايو” بالتلاعب في قروض برنامج “انطلاقة”

إقتصاد و سياحة كتب في 12 مارس، 2020 - 23:04
البنك الشعبي

عبّر / الناظور

 

 

 

اتهمت سيدة أربعينية مؤسسة البنك الشعبي بزايو التابعة للنفوذ الترابي ﻹقليم الناظور، بالتلاعب في الحصول على المعلومات الكافية حول المنتوج المقترح، وكذا مساعدتها واستكمال طلب القرض في اطار برنامج “انطلاقة” الذي أحدثته الحكومة مؤخرا.

 

 

وبحسب ما أوردته السيدة التي تقطن بضواحي مدينة زايو لموقع “عبر” أن أحد اطارات المؤسسة المركزية وسط المدينة، أخبر السيدة التي تشتغل في أرض فلاحية تعود ملكيتها لعائلتها، أن المدير غير متواجد بالمؤسسة، وعليها اﻹنتظار أسبوع كامل حتى يتم تلبية طلبها في الحصول على المعلومة الخاصة بقروض برنامج انطلاقة.

 

 

وتضيف السيدة بأن حالتها تندرج ضمن الفئات المستهدفة من البرنامج، والذي يخص الفلاحين الأفراد والمزارعين، وتطمح في تمويل مشروعها، والمنفذ طبقا للتوجيهات الملكية الواردة في خطاب 11 اكتوبر 2019 بمناسبة افتتاح الدورة الخريفية للبرلمان.

 

 

وكانت مجموعة البنك الشعبي تصدرت لائحة البنوك المانحة للقروض في إطار برنامج انطلاقة لدعم المقاولات الصغرى والناشئة، والتي بلغت في ظرف شهر أزيد من 140 مليون درهم لفائدة 1080 مستفيدا.

 

 

ويتوخى برنامج “انطلاقة” التي أحدثت له الحكومة صندوقا بهدف خفض التفاوتات اﻹجتماعية، ودعم المقاولات، وكذا دعم مثل هذه الحالات الهشة، لبروز طبقة متوسطة فلاحية، وانعاش الشغل لرفع الناتج الداخلي الوطني، وخلق فرص الشغل للعديد من المواطنين والمواطنات، والذي دخل اليأس قلوبهم وزرع الشك في تحسين أوضاعهم اﻹجتماعية المزرية، حتى صار اﻷطفال الصغار يتغنون بالهجرة السرية، وركوب زوارق الموت املا في الخلاص من الفقر الذي بدأ يطرق أبواب المنطقة بقوة.