المغرب يمنح مساعدة إنسانية لغينيا بيساو

عبّر-و م ع

سلّم المغرب، اليوم الأربعاء، مساعدة إنسانية تتكون من مجموعة من المواد الغذائية الأساسية، لدولة غينيا بيساو.

وتندرج هذه الهبة الإنسانية، الممنوحة من طرف الملك محمد السادس، والتي سلمها سفير المغرب، المقيم في دكار، طالب برادة، لرئيس غينيا بيساو، في إطار زخم تضامن المملكة مع الدول الشقيقة والصديقة، وهي تهدف إلى تلبية حاجيات الساكنة المحلية بمناسبة شهر رمضان الكريم وعيد الفطر.

كما تندرج هذه المبادرة الملكية في سياق الدعم اللوجيستي والإنساني من جانب المغرب لغينيا بيساو، وتعزيز علاقات الصداقة والأخوة والتضامن العريقة القائمة مع هذا البلد غرب الإفريقي.

وكانت العلاقات بين البلدين عرفت زخما خاصا بفضل الزيارة التاريخية التي قام بها جلالة الملك محمد السادس، في ماي 2015، لغينيا بيساو، وهي الزيارة التي كانت مناسبة للوقوف على ما يقدمه المستشفى الميداني المغربي، الذي أقامته القوات المسلحة الملكية في بيساو، من علاجات ذات جودة عالية في مختلف التخصصات لفائدة السكان المحليين، من قبيل أمراض القلب والجلد والجهاز التنفسي والعظام والمفاصل والطب العام الباطني وطب الأطفال وطب الأعصاب وأمراض النساء والتوليد وطب العيون وطب الأسنان والأنف و الأذن والحنجرة.

كما تميزت هذه الزيارة، التي دشنت عهدا جديدا في العلاقات الثنائية، وأرست أسس شراكات اقتصادية متعدد الأشكال تستجيب لتطلعات غينيا بيساو للإقلاع الاقتصادي والتقدم والرخاء، بالتوقيع على 16 اتفاقية شراكة في مختلف مجالات التعاون بين البلدين.

loading...

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.