المحمدية.. زوج يعتدي بوحشية على زوجته ويشرمل وجهها ومقربوها يحملون درك الشلالات المسؤولية

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
المحمدية.. زوج يعتدي بوحشية على زوجته

تابعنا على جووجل نيوز

10 يونيو 2021 - 9:21 م

زربي مراد – عبّر

 

اهتز “دوار أولاد سيدي عبد النبي” جماعة الشلالات التابعة ترابيا لعمالة المحمدية، بداية الأسبوع الجاري، على وقع حالة اعتداء شنيع كانت ضحيته زوجة عشرينية والجاني زوجها الثلاثيني.

و علم موقع “عبّر.كوم”، من مصادر جد مقربة من الضحية (ل.ك)، أن الأخيرة كانت في طريقها إلى العمل صباحا عندما تفاجأت بالزوج يعترض سبيلها حاملا سلاحا أبيض وشرع يوجه إليها سلسلة من الطعنات إلى أنحاء متفرقة من جسدها.

و أحدثت الطعنات الموجهة للزوجة الشابة جروحا غائرة، خصوصا على مستوى الوجه والرجل، ما تسبب لها في عاهة مستديمة ولولا الألطاف الإلهية والتدخل الطبي لأصيبت بالشلل.

و الخطير، أن الزوج الذي كان هائجا وفي حالة هستيرية، حاول طعن زوجته على مستوى الثديين لولا أن استغاثت به وذكرته بحاجة ولديه الرضيعين التوأم لهما.

و بحسب ذات المصادر، فقد ظلت الضحية مضرجة في دمائها تتمرغ فوق التراب في مكان الحادث، في انتظار وصول عناصر الدرك الملكي للشلالات الذين أحيطوا علما بالواقعة وأكدوا مجيئهم دون أن يظهر لهم آثر.

و تم نقل الضحية على متن سيارة الإسعاف، لكن سائقها أصر على أن ينقلها إلى مركز الدرك الملكي للشلالات أولا وهناك تم الاستماع إليها في محضر رسمي، قبل أن يتجه بها إلى مستشفى مولاي عبد الله بالمحمدية، حيث لازالت ترقد بقسم الإنعاش في حالة خطيرة.

و عن أسباب الاعتداء الشنيع، أوضحت المصادر نفسها، أن الزوج لم يتقبل أن يرى زوجته مع امرأة يعتبرها سيئة السمعة، بالرغم من أنهما على وشك الانفصال، إذ لم تتبقى غير جلسة واحدة في المحكمة ليصبح طلاقهما رسميا.

و استغربت مصادرنا أن يظل الجاني حرا طليقا، لاسيما وأنه لازال يتوعد إخوة الضحية وذويها بأن يلقوا نفس المصير سواء قبل إلقاء القبض عليه أو بعد الزج به في السجن ومغادرته له.

و حملت المصادر مسؤولية الجريمة الشنعاء لدرك الشلالات، الذين أبلغوا بتهديدات الجاني للضحية ولم يأخذوها على محمل الجد، مؤكدين أنهم لا يستطيعون فعل شيء مادام الأمر يتعلق بكلام دون تنفيذ وبلا ضرب ولا جرح.

و أشارت إلى أن الجاني له سوابق في الضرب والجرح والاعتداء، حيث سبق واعتدى على والد زوجته قبل ذلك، ما كان يستدعي توقيفه والتحقيق عند تهديده للزوجة الضحية لكن لا شيء من ذلك حدث وبقي حرا طليقا.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب