المحمدية..الخيانة داخل العدالة والتنمية كانت وراء منح رئاسة البلدية للحمامة

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

-

عبّر-متابعة 

 

كشفت عدد من المصادر من داخل حزب العدالة و التنمية، أن تمكن حزب التجمع الوطني للأحرار من انتزاع رئاسة المجلس البلدي للمحمدية من حزب العدالة والتنمية، بعد اقتراع جرى اليوم الجمعة 25 دجنبر2015، و الذي أفرز انتخاب زبيدة توفيق رئيسة جديدة خلفا لايمان صابر، كان بسب الخيانة.

و كشفت المصادر، أن أربعة أشخاص من حزب العدالة و التنمية، صوتو ضد مرشح حزبهم لصالح زبيدة توفيق، التي  خلفت ايمان صابر، بعد أن تم سحب الرئاسة منها بقرار من المحكمة.

وقد سبق أن ألغت المحكمة انتخاب ايمان صابر بعد شكوى الرئيس السابق محمد عطواني عن حزب الأحرار، إلى المحكمة الإدارية بالدار البيضاء، بمخالفة تتعلق بعرقلة عملية الانتخاب وحشد الناس الذين اعتدوا عليه لمنعه من دخول القاعة التي انعقد فيها التجمع.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 57 )

التعليقات مغلقة.