المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق في ليبيا : مستعدون لصد هجمات مليشيات حفتر
الرئيسية أخبار عربية المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق في ليبيا : مستعدون لصد هجمات مليشيات حفتر

المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق في ليبيا : مستعدون لصد هجمات مليشيات حفتر

كتب في 20 يوليو 2019 - 1:02 م
حكومة الوفاق الليبية

عبّر-متابعة 

 

أعرب المجلس الرئاسي بحكومة الوفاق عن قلقه بخصوص تقارير أممية وإعلامية تفيد بوجود استعدادات لتصعيد عسكري جديد عبر ضربات جوية تستهدف المرافق المدنية في طرابلس بما فيها مطار معيتيقة.

 

 

وأكد المجلس في بيان له جاهزية قوات الوفاق لصد أي عدوان جديد على العاصمة، داعيا البعثة الأممية‬ والمجتمع الدولي إلى تحمل مسؤوليتهم تجاه ما تعتزم ارتكابه القوات المعتدية من تصعيد عسكري واستهداف للمدنيين.

 

 

كما دعا الرئاسي إلى تحرك فعال لوقف هذا العدوان وما قد يسببه من إراقة لدماء الليبيين وتدمير البنية التحتية المدنية وإطالة أمد الحرب ومعاناة المواطنين.

 

 

وكان رئيس المجلس الأعلى للدولة خالد المشري طالب الكونغرس الأمريكي بوضع حد لما سماه العناد المخرب لدول الإمارات ومصر والسعودية الداعمة لحفتر، وأوضح المشري في خطاب موجه لرئيسة الكونغرس نانسي بيولسي أن قوات حفتر ارتكبت العديد من جرائم الحرب وقتلت الأسرى وقصفت اللاجئين، واستخدمت أسلحة متطورة أمريكية الصنع بدعم من فرنسا والإمارات.

 

 

من جهته قال وزير الخارجية بحكومة الوفاق محمد سيالة في رسالة موجهة لمجلس الأمن الدولي إن قوات حفتر ما تزال تتلقى دعما خارجيا لقصف مناطق وأحياء العاصمة، في مخالفة لمساعي مجلس الأمن لوقف الحرب، داعيا مجلس الأمن إلى تحمل مسؤولياته تجاه العدوان على طرابلس.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

التالي
آخر الأخبار : منطقة أوكايمدن السياحية ضواحي مراكش تشهد توافدا كبيرا من الزوار بعد تساقط الثلوج  «»   فتح خط جديد يدفع أصحاب سيارات الأجرة لحصار الحافلات  «»   داء الكلب يقتل مهاجرا في اسبانيا عضته قطة بالمغرب  «»   النيران تشتعل في سيارة وسط مدينة فاس وتحولها إلى رماد  «»   بسبب ضعف ميزانية قطاع الصحة خبراء يتدارسون سبل تمويلها  «»   حراس الأمن الخاص يتظاهرون أمام البرلمان لرفع التمييز ضدهم  «»   الناظور: 2400مستفيد(ة) من قافلة طبية وطنية بجماعة بوعرك النائية  «»   كندا تستعد لتطبيق مخططها لاستقبال مليون مهاجر  «»   مؤسسة محمد السادس تحتضن تجمعا للعلماء الأفارقة بفاس‎  «»   على غرار اسم سفير باكستان في السعودية..اسم الرئيس الجزائري يحرج المغاربة  «»