القضاء ينصف تلميذة محجة طردها مدرسة فيكتور هيغو الفرنسية بمراكش بسبب لباسها

مجتمع كتب في 23 يونيو، 2024 - 18:07 تابعوا عبر على Aabbir
تلميذة محجة
عبّر

قضى منطوق حكم صادر عن المحكمة الابتدائية بمراكش، و بشكل استعجالي صادر بتاريخ 21 يونيو 2024، بإنصاف تلميذة مغربية ترتدي الحجاب، تم منعها من الدخول إلى مدرسة فيكتور هيغو، التابعة للبعثة الفرنسية، بتاريخ 10 يونيو الجاري، حيث تم إخبار والدتها أن التلميذة تغيبت وتم إخراجها لارتدائها لباسا غير لائق بالمؤسسة.

و أمرت الهيئة القضائية بالسماح للتلميذة ( أ-ش ) بالولوج إلى المؤسسة التعليمية، بحجابها تحت طائلة غرامة تهديدية قدرها 500 درهم عن كل يوم تأخير عن التنفيذ، مع شمول الأمر بالنفاذ المعجل، وتحميل المؤسسة المدعى عليها الصائر.

واعتبرت هيئة الحكم أن قرار المؤسسة الفرنسية بمنع التلميذة من الولوج إلى الفصل الدراسي بسبب ارتدائها ملابس ترمز لمعتقدها الديني، قرارا غير مشروع ومخالفا للمقتضيات الدستورية والقانونية المغربية، وللاتفاقيات الدولية التي صادق عليها المغرب.

وحسب المصدر ذاته، لم تدل المدرسة الفرنسية بما يثبت أن التلميذة (أ-ش)، لم تخل بالنظام الداخلي، لان اتفاقية شراكة التعاون الثقافي والتنمية المبرمة بين الحكومة الفرنسية ونظيرتها المغربية، والموقعة بالرباط في 25يوليوز 2003، خالية من أي مقتضى يمنع على التلاميذ ارتداء ملابس ترمز إلى معتقدهم الديني، ترمز إلى معتقدهم الديني، ناهيك عن كونه مخالف للمواثيق الدولية والقوانين الوطنية ذات الصلة ذات الصلة بالحقوق المدنية للافراد.

تابعنا على قناة عبّر على الواتساب من هنا
تابع عبّر على غوغل نيوز من هنا

اترك هنا تعليقك على الموضوع