“القدس خط أحمر”.. تركيا: لن نسمح بشرعنة الاحتلال وبيع أرض فلسطين

أردوغان: مصر والإمارات تدعمان حفتر بالسلاح ولن نترك السراج وحده في جبهات القتال

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

28 يناير 2020 - 9:59 م

 

عبّر ـ وكالات

 

في أول تعليق لها على صفقة القرن التي أعلنها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أعلنت وزارة الخارجية التركية، اليوم الثلاثاء، أن “صفقة القرن” ولدت ميتة وتهدف إلى ضم الأراضي الفلسطينية.

وقال بيان الخارجية التركية: ” خطة السلام الأمريكية المزعومة ولدت ميتة. وتهدف إلى تدمير عملية التسوية بين الدولتين وتهدف إلى ضم (من قبل إسرائيل) الأراضي الفلسطينية… القدس خط أحمر ولن نسمح بالخطوات الرامية لشرعنة الاحتلال والظلم الذي تمارسه إسرائيل”.

وأضاف أنه “لا يمكن شراء الشعب الفلسطيني وأراضيه بالمال”.

وأشار البيان إلى أن تركيا ستكون دائمًا إلى صف الشعب الفلسطيني وستواصل دعمها لدولة فلسطين المستقلة.وتابع

وتابع البيان “لن ندعم أبدا أي خطة لا تقبلها فلسطين. وفي حال لن تنتهي سياسة الاحتلال، لن يتحقق السلام في الشرق الأوسط”.

أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، ورئيس حكومة تسيير الأعمال الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، في البيت الأبيض اليوم الثلاثاء، بنود وتفاصيل “خطة السلام” الأمريكية في الشرق الأوسط المعروفة إعلاميا باسم “صفقة القرن”، وسط حضور من كبار المسؤولين بإدارة ترامب، وسفراء عمان والإمارات والبحرين.

و”صفقة القرن”، بحسب ترامب ونتنياهو، ستعترف بإسرائيل دولة يهودية، والعمل على حل الدولتين، والاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، والاعتراف بسيادة إسرائيل على غور الأردن، وتقديم استثمارات بقيمة 50 مليار دولار للدولة الفلسطينية”.

وأكد الجانبان أن “إسرائيل ستقدم ولأول مرة خريطة بالأراضي التي ستقدمها مقابل السلام، وأن إسرائيل لن تقدم أي تنازلات تلحق الأذى بأمنها”، لافتين إلى أن “الأراضي المخصصة لفلسطين لن يقام عليها أي مستوطنات لمدة 4 سنوات، وخلال هذه الفترة سيجري دراسة الاتفاق”.

وأردفا “نزع السلاح من قطاع غزة ووقف أنشطة حركة حماس والجهاد الإسلامي، واعتراف الفلسطينيين بدولة إسرائيل، مع حل مشكلة اللاجئين الفلسطينيين خارج نطاق دولة إسرائيل”.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )