العملية أسفرت عن مصرع حراس سجن..فرار “الذبابة” ذي الأصول الجزائرية يستنفر الأجهزة الأمنية في فرنسا

أخبار دولية كتب في 15 مايو، 2024 - 23:30 تابعوا عبر على Aabbir
الشرطة
جريدة عبّر

لليوم الثاني على التوالي، لا يزال المئات من ضباط الشرطة من مقاطعة نورماندي بشمال فرنسا يبحثون عن مهاجمين مسلحين نصبوا كمينًا لشاحنة تابعة لشرطة السجن أمس الثلاثاء، مما أسفر عن مقتل اثنين من ضباط السجن وإصابة ثلاثة آخرين بجروح خطيرة وإطلاق سراح السجين. رافقوا.

وقال رئيس الوزراء غابرييل أتال للبرلمان يوم الأربعاء 15 ماي 2023: “نحن نتعقبك وسنعثر عليك وسنعاقبك. سوف تدفع ثمن أفعالك. »

كان السجين “محمد عمرة” المعروف بـ”لاموش” من أصل جزائري، أمس، في شاحنة ترحيل كانت تقله من محكمة النورماندي إلى السجن، عندما اصطدمت سيارة بشاحنة السجن وتوقفت بالقرب من كشك تحصيل الرسوم. . على الطريق السريع.

وفتح مسلحون النار على شاحنة للشرطة، مما أسفر عن مقتل اثنين من ضباط السجن وإصابة ثلاثة آخرين بجروح خطيرة.

وقالت المدعية العامة في باريس، لور بيكو، إن السيارتين المستخدمتين في الهجوم عثر عليهما محترقتين في موقعين مختلفين.

تؤكد الصحافة الفرنسية أن الرجل الذي أصبح أكثر المطلوبين في فرنسا والملقب بـ”الذبابة” ويدعى محمد عمرة معروف وله صلات بعصابة في مدينة مرسيليا تتعاطى المخدرات. العنف المرتبط.

لكن مكتب المدعي العام في باريس أشار أمس الثلاثاء إلى أن سجله الجنائي لا يتضمن حاليا أي إدانات بجرائم تتعلق بالمخدرات، مؤكدا في الوقت نفسه أن الرجل أدين بـ 13 تهمة، يعود تاريخ الأولى منها إلى أكتوبر2009، عندما كان عمره 15 عامًا فقط.

تابعنا على قناة عبّر على الواتساب من هنا
تابع عبّر على غوغل نيوز من هنا

اترك هنا تعليقك على الموضوع