العدالة والتنمية يرشّح بنكيران على رأس لائحة دائرة سلا للانتخابات التشريعية

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
العدالة والتنمية

تابعنا على جووجل نيوز

18 يوليو 2021 - 9:02 م

عبّر ـ مواقع 

 

رشح حزب العدالة والتنمية في مدينة سلا، عبد الإله بنكيران على رأس لائحة مرشحيه لخوض الانتخابات التشريعية المقررة، في 8 سبتمبر المقبل.

وذكرت مصادر متطابقة، أن 21 عضوًا صوتوا لصالح رئيس الحكومة السابق والأمين العام السابق لحزب العدالة والتنمية، عبد الإله بنكيران، من أصل 24 عضوًا، في انتظار تزكية الأمانة العامة للحزب لهذا القرار، باعتبارها صاحبة الاختصاص في الحسم النهائي بالتزكيات.

ولم يكن عبد الاله بن كيران حاضرًا في الاجتماع، بحسب ذات المصدر، كما لم يصدر عنه إلى هذه الساعة أي تعليق على الموضوع، علمًا بأنه سبق له الترشح عدة مرات بنفس الدائرة والظفر بها.

وكانت تقارير إعلامية، أشارت في وقت سابق إلى أن بنكيران قد لا يرغب في الترشح من جديد، لأن نفسيته ما تزال متأثرة بانقلاب إخوانه في الحزب عليه، سواء كرئيس حكومة أو كأمين عام، لا سيما أنه يتجنب الخوض في الموضوع رغم طرح السؤال عليه.

كما أشارت إلى وجود أزمة بين قادة الحزب بسبب اختلافهم بين مؤيد لترشيحه، وبين من يعتبر المسألة متجاوزة في ظل ”تقاعده الإداري“ الذي ينتظر أن يتحول إلى تقاعد سياسي.

ومن شأن عودة ”بنكيران“ إلى الترشح والفوز في البرلمان المقبل، أن تغير ترتيب الأوراق داخل حزب “البيجيدي” الذي يعاني من أزمات داخلية شديدة، ظهرت بوضوح بعد إعادة العلاقات الدبلوماسية بين المغرب وإسرائيل، وكذلك التصويت على تقنين القنب الهندي.

وبخصوص هذا الأخير، كان ”بنكيران“ نفسه قد هدد بتقديم استقالته في حال تصويت الحزب على مشروع القانون، وأعلن بالفعل عبر حسابه على ”فيسبوك“ قطع علاقته بمجموعة من قيادات الحزب، وعلى رأسهم رئيس الحكومة الحالية سعد الدين العثماني، قبل أن يتراجع عن قراره.

ويعيش حزب العدالة والتنمية خلال الأسابيع الأخيرة أوقاتًا صعبة بسبب الاستعداد للانتخابات التشريعية، وتوقعات المتابعين للشأن السياسي في المغرب بأن يسجل تراجعًا في عدد الأصوات التي سيحصل عليها مقارنة بالدورتين السابقتين، إضافة إلى ظاهرة الترحال السياسي التي أفقدته بعض مرشحيه، بل حصلت استقالات جماعية من الحزب كما وقع في إقليم تارودانت.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب