العثماني.. قرارات الملك سيادية وفلسطين لن نفرط فيها

هل يمكن لأمريكا أن تتراجع عن اعرافها بمغربية الصحراء؟ العثماني يجيب..

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

-

زربي مراد ـ عبّر

 

ردا على منتقديه عقب توقيعه على الإتفاق الثلاتي بين المغرب وإسرائيل وأمريكا، الرامي لاستئناف العلاقات الدبلوماسية بين الرباط وتل أبيب، قال رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، أن قرارات الملك محمد السادس سيادية ولا يمكنه إلا أن ينخرط فيها بحكم موقعه.

وعبر العثماني في لقاء تواصلي مع أعضاء حزبه على خاصية المباشر بصفحة حزب العدالة والتنمية، عن استغرابه من الحملة التي طالته وحزبه، معتبرا التلاحم والتعبئة لدعم جهود الملك لصالح الوحدة الترابية للمملكة، هو ضرورة على الحزب، وغير ذلك سيخدم خصوم المغرب.

وشدد العثماني على أن موقف البيجيدي من القضية الفلسطينية لم ولن يتغير، مبرزا أن الدعم المستمر للشعب الفلسطيني والتأكيد المستمر على أن القدس عاصمة فلسطين سيبقى موقف حزبه من القضية.

وأكد العثماني على أن البيجيدي ليس مستعدا للتفريط في مبادئه، ويرفض احتلال ومصادرة بيوت الفلسطينيين وسيواصل دعمه لمواجهة هذه الانتهاكات.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 57 )

التعليقات مغلقة.