“الطاس” تستدعي أحمد أحمد للإدلاء بشهادته في قضية فضيحة رادس وترقب كبير للقرار الحاسم

فضيحة رادس

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

28 مايو 2020 - 6:14 م

زربي مراد- عبّر

 

 

 

تلقى رئيس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم “كاف” الملغاشي أحمد أحمد، استدعاء من قبل المحكمة الرياضية الدولية “طاس” من أجل المثول أمامها للإدلاء بشهادته في النزاع القائم بين الوداد البيضاوي والترجي التونسي، بخصوص نهائي النسخة الماضية من دوري أبطال إفريقيا.

 

 

وأوضحت وسائل إعلام تونسية، أن أحمد أحمد تلقى دعوة لحضور جلسة الفيديو بالإضافة إلى مندوب ومراقبي المباراة، من أجل الاستماع إلى أقوالهم في الشكوى التي قدمها الوداد ضد الترجي والكاف.

 

 

وأضافت المصادر ذاتها، أن الوداد طالب بضرورة إدلاء أحمد أحمد بشهادته في القضية، بصفته رئيسا ل”الكاف” وشاهدا على الواقعة، إذ يتمسك النادي في شكواه بأنه لم ينسحب، وطالب الطاقم التحكيمي بالرجوع إلى تقنية الفيديو”الفار”، بعد إلغاء الهدف الذي سجله في الشوط الثاني من تلك المواجهة.

 

 

وأكدت المصادر نفسها، أن هناك قرارين محتملين أمام محكمة التحكيم الرياضية، إما تثبيت الترجي بطلا لإفريقيا، أو تأكيد وجود غش وتدليس في احترام شروط إقامة مباراة في كرة القدم، وبالتالي منح اللقب للوداد.

 

 

وكان الترجي قد توج بطلا لمسابقة دوري أبطال إفريقيا بعد قرارات تحكيمية مثيرة للجدل رفض على إثرها الوداد استكمال المباراة. وتوقفت المباراة التي جمعت الترجي والوداد على ملعب “رادس” في الدقيقة (61) لمطالبة لاعبي الوداد بالعودة إلى تقنية الفيديو للتأكد من صحة هدف سجله وليد الكرتى الذي ألغاه الحكم بداعي التسلل، عندما كانت النتيجة (1-0) لصالح الترجي.

 

 

وبعد مرور 75 دقيقة على توقف المباراة، أطلق الحكم الغامبي باكاري غاساما صافرة النهاية، باعتبار الوداد منسحبا وأعلن فوز الترجي باللقب للموسم الثاني على التوالي.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب