الصور تفنذ إدعاءات المزورين.. منجب كان رفقة عضو بالعدالة و التنمية ساعة توقيفه وهذا سبب توقيفه

نشر في 3 يناير، 2021

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

3 يناير 2021 - 3:00 م

عبّر ـ الرباط 

 

كشفت معطيات جديدة بخصوص عملية توقيف المسمى، المعطي منجب، أن الأخير لم يكن رفقة عبد اللطيف أحماموشي، الذي زعم أنه كان يتناول الغداء مع منجب بأحد المطاعم ساعة توقيفه.

وأكدت المعطيات الجديدة، أن منجب، كان ساعة توقيفه رفقة أحد أعضاء حزب العدالة والتنمية، يتناولان الغداء، ويقومان بإجراء معاملات عقارية.

كما أكدت المصادر، أن المعطي منجب، رفض تسلم استدعاء مكتوب للمثول أمام الوكيل العام للملك، لتقوم عناصر الأمن بتبليغه الاستدعاء شفويا، مؤكدا للعناصر الأمنية أنه لن يستجيب لأمر الاستدعاء.

ويتابع المعطي منجب، بتهمة غسيل الأموال، حيث سبق لوكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بالرباط، أن أعلن في أكتوبر الماضي، أن البحث التمهيدي الجاري مع المعطي منجب وبعض أفراد عائلته تم فتحه إثر إحالة توصلت بها النيابة العامة من وحدة معالجة المعلومات المالية تتضمن معطيات حول أفعال من شأنها أن تشكل عناصر تكوينية لجريمة غسل الأموال.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب