الشيلي.. رئيس مجلس النواب يشيد بالتزام المغرب لفائدة حماية كوكب الأرض

تقارير كتب في 29 سبتمبر، 2021 - 07:07
الشيلي

عبّر-و م ع 

أشاد رئيس مجلس النواب الشيلي،  دييغو ألفريدو بولسن كير، امس الثلاثاء، بالتزام المغرب لفائدة حماية كوكب الأرض من تداعيات تغير المناخ والحفاظ على موارده.

وأبرز  بولسن كير، في كلمة له على هامش افتتاح معرض جماعي لعدد من الفنانين المغاربة وآخرين من أمريكا اللاتينية حول موضوع البيئة بباحة المجلس، أن هذه المبادرة أساسية لتحسيس عموم المواطنين، من خلال الفن، بتحديات تغير المناخ التي تؤثر على جميع البلدان دون استثناء.

كما أعرب رئيس مجلس النواب عن شكره للسفارة المغربية بالشيلي المبادرة لإقامة هذا المعرض، الذي ينظم بمقر المؤسسة التشريعية في فالبارايسو (116 كلم شمال غرب سانتياغو) ويعكس “التزام البلدين (المغرب والشيلي) بحماية كوكب الأرض وتعزيز الطاقات المتجددة والتنمية المستدامة.

من جانبه، أشار عضو مجموعة الصداقة الشيلية-المغربية في مجلس النواب،  ميغيل أنخيل كاليستو، إلى أن المغرب شريك هام للغاية بالنسبة للشيلي، مؤكدا “أن المملكة لطالما دعمت الشيلي وتضامنت معها في المحافل الدولية”.

وعلاقة بموضوع المعرض، اعتبر النائب الشيلي أن هذه المبادرة “تستحث الوعي لدى عموم المواطنين حول أهمية احترام البيئة وتطلق دعوة عاجلة للناس للعودة إلى الطبيعة، إلى المجتمعات الأصلية وإلى الأرض”، بما يكفل مواجهة العواقب الخطيرة لتغير المناخ على الأجيال القادمة.

وقال “هذا المعرض، الذي يدفعنا إلى تسليط الضوء على قضية المناخ، هو دليل آخر على أن الفن يظل قناة لترسيخ تغيير العادات على المدى الطويل”، لما له من أهميته في الحفاظ على البيئة.

من جهتها، أشارت سفيرة المغرب في سانتياغو، السيدة كنزة الغالي، إلى أن أعمال هذا المعرض المتنقل، الذي ينظم بتنسيق مع المركز الثقافي محمد السادس لحوار الحضارات في الشيلي، قد عرضت في مجلس الشيوخ وسيتم تثبيتها، اعتبارا من 2 أكتوبر، في المركز الثقافي محمد السادس بكوكيمبو (شمال).

ويضم المعرض، الذي ينظم تحت شعار “الأخوة مع البيئة..أنقذوا الكوكب وسكانه”، 46 لوحة لفنانين من المغرب، والشيلي، والمكسيك، وكوبا، وكوستاريكا، والبرازيل، والبيرو، ونيكاراغوا، وبنما.

ويوجد ضمن الفنانين التشكيليين الثلاثين الذين يكافحون لإنقاذ الكوكب، أربعة فنانين مغاربة هم عائشة آرجي، وعفيف بناني، ونجاة الباز، وحسن جميل.

وتظهر اللوحات ذات الأحجام المختلفة، التي تبحر بين الاتجاهات التعبيرية والمجازية والانطباعية، كوكبا يطلق صرخة استغاثة لسكانه قبل فوات الأوان.

اترك هنا تعليقك على الموضوع