السرطان يواصل حصد الأرواح بالريف…ونشطاء يحلقون الرؤوس تضامنا

في الواجهة كتب في 11 سبتمبر، 2018 - 15:17 تابعوا عبر على Aabbir

فؤاد جوهر- عبّــر

طالب العديد من نشطاء مواقع التواصل اﻹجتماعي بالناظور، بضرورة إنشاء مستشفى متخصص لعلاج السرطان بعد ارتفاع نسب الوفيات بمنطقة الناظور.

واندلعت موجة غضب عارمة بين ساكنة مدينة الناظور، بعدما فتك المرض الخبيث بحياة شاب في مقتبل العمر وهو، “عبد الناصر الصالحي” أحد نشطاء حركة الطفولة الشعبية باﻹقليم، حيث انتشر هاشتاغ على نطاق واسع “stop cancer” للمطالبة بإنشاء مستشفى للأنكولوجيا متخصص في علاج الأمراض السرطانية.

وتسجل بعض الأبحاث الدراسية أن نسبة المصابين في منطقة الريف تعرف نسب قياسية في عدد المصابين بالمرض الخبيث في المغرب، حيث تتراوح ما بين 60 و80 بالمائة من اجمالي المصابين بالمملكة وهي الأكبر على الصعيد الوطني.

هذا، واستنكرت فعاليات المجتمع المدني بالناظور، تماطل وزارة الصحة في اخراج هذا المرفق الهام الى حيز الوجود، وعدم جدية الوعود الممنوحة لساكنة الناظور منذ أزيد من سنة ونصف، بخصوص احداث مستشفى متخصص لعلاج أمراض السرطان بالناظور الكبير.

وأثمرت تدوينات الفايسبوكيون بالدعوة الى “حلق الرؤوس” تضامنا مع المصابين بالمرض الخبيث، و”نريد مستشفى لعلاج السرطان” بدعوة الى كافة الناظوريين بالمشاركة في وقفة احتجاجية بساحة التحرير وسط مدينة الناظور يوم السبت المقبل، للمطالبة بانشاء مستشفى متخصص لعلاج المرض الفتاك يقي المرضى وعائلاتهم مزيد من الاﻵم جراء التنقل والسفر الى مدن اخرى قصد تلقي العلاجات.

اترك هنا تعليقك على الموضوع