fbpx

الرباح يعلق على خبر إلغاء مشروع أنبوب الغاز النيجيري

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

1 نوفمبر 2018 - 5:10 م

عبر _ وكالات

أعلن وزير الطاقة والمعادن، عزيز رباح، أن مشروع خط أنبوب الغاز الذي سيربط بين نيجيريا والجزائر، الذي تم الاتفاق على تسريع إنجازه مؤخرا، لن يلغي المشروع المغربي النيجيري المماثل.

جاء ذلك خلال عرض قدمه، الخميس، أمام لجنة القطاعات الإنتاجية بمجلس النواب.

وقال رباح، إن المغرب لا يحسد الجزائر بعد توقيعها على اتفاق للإسراع في إنشاء أنبوب للغاز مع نيجيريا.

وفي 15 أكتوبر المنصرم، اتفقت الجزائر ونيجيريا على ضرورة أن يدخل خط أنبوب الغاز لاغوس الجزائر، الذي يمر عبر النيجر، والذي تم الاتفاق على إنشائه منذ الثمانينات، حيز التنفيذ.

وتابع رباح “لا نحسد الجزائر، ونتمنى أن تصلهم الرسالة، والكل سيربح من مشاريع الطاقة بإفريقيا، التي تتميز بمنطق جهوي وليس وطني قُطري”.

وأشار رباح، إلى أنه التقى “وزير الطاقة الموريتاني محمد ولد عبد الفتاح، وطلب مني أن أزورهم ببلدهم. إنهم مهتمون بمشروع أنبوب الغاز الذي سيربط المغرب بنيجيريا”.

واتفقت الجزائر وأبوجا، عقب لقاء اللجنة المشتركة للبلدين، قبل أسبوعين، على إنشاء مجموعة عمل ستعقد اجتماعها الأول في الربع الأول من 2019، لتقييم تقدم مشروع أنبوب الغاز.‎

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )