الدوري الإسباني يعود بمفاجأة تاريخية

البطولة الاسبانية

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

28 مايو 2020 - 4:06 م

عبّر ـ وكالات

 

 

تخطط رابطة الدوري الإسباني لكرة القدم “لا ليجا” لعودة النشاط من جديد عبر جدول مباريات مضغوط، بلا توقف، يستمر لمدة 32 يوما، حيث يبدأ في 11 يونيو المقبل.

 

 

 

ويعد الأمر بمثابة مفاجأة تاريخية لعشاق الكرة الإسبانية الذين سيعوضون عن عدم متابعة مباريات المسابقة في الفترة الماضية، بإقامة مباراة أو أكثر كل يوم.

 

 

 

وتوقفت منافسات الدوري الإسباني على غرار الدوريات الأوروبية الأخرى منذ مارس الماضي، بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد، قبل أن ترسم عودة الدوري الألماني أملا للمسابقة في العودة خلال الفترة المقبلة.

 

 

 

جدول مضغوط

 

 

صحيفة “ماركا” الإسبانية قالت الخميس إن مباريات الدوري الإسباني سيتم استئنافها بداية من لقاء ديربي أشبيلية، بين ريال بيتيس وأشبيلية يوم 11 يونيو المقبل.

 

 

 

حُكم إسباني تاريخي ضد متلاعبين بنتائج مباريات

 

 

وستقام مباريات الليجا بدون جماهير في الوقت الحالي، ضمن إجراءات منع انتشار فيروس كورونا.

 

 

 

وبحسب التقرير الإسباني سيتم إقامة مباريات الليجا خلال الفترة من 11 يونيو إلى 12 يوليو  بشكل يومي دون أي توقف، في حدث غير مسبوق في تاريخ المسابقة.

 

 

 

ومن جانبه كشف خافيير تيباس رئيس رابطة الليجا في وقت سابق رغبته في عودة المسابقة يوم 11 يونيو المقبل، ولكن دون تأكيد رسمي بشأن جدول المباريات المتبقية.

 

 

 

مراحل العودة

 

 

باتت تلك العودة طبيعية بعد الخطوات التدريجية التي اتخذتها رابطة الدوري الإسباني لعودة التدريبات خلال الفترة الماضية.

 

 

 

رابطة الليجا بدأت منذ أوائل الشهر الحالي، تنفيذ خطة من 4 مراحل لاستئناف الليجا، بدأت بخضوع جميع لاعبي المسابقة لفحوصات كورونا، تبعها بدء الأندية لمرحلة التدريبات ولكن بشكل فردي ووسط إجراءات طبية صارمة أبرزها التباعد الاجتماعي.

 

 

 

المرحلة الثالثة انطلقت يوم الإثنين الماضي، وشهدت قيام الأندية بخوض التدريبات الجماعية في مجموعات يصل عدد الواحدة منها إلى 10 أو 14 لاعبا على أقصى تقدير.

 

 

 

وتنتظر أندية الدوري الإسباني المرحلة الرابعة من التدريبات، وذلك بخوض التدريبات الجماعية بشكل كامل، قبل العودة لخوض مباريات المسابقة.

 

 

 

شكل المنافسة في الليجا

 

 

عند توقف الليجا في مارس كانت 27 جولة فقط قد انتهت، وتصدر برشلونة حامل اللقب الترتيب برصيد 58 نقطة بفارق نقطتين عن ريال مدريد الثاني.

 

 

 

الجدول المضغوط سيعني خوض الـ11 جولة المتبقية من عمر المسابقة خلال شهر، أي أن كل فريق سيكون مضطر للعب مباراة كل 3 أيام على أقصى تقدير.

 

 

 

وبعيداً عن صراع الريال والبارسا تتنافس فرق أشبيلية وريال سوسيداد الثالث والرابع برصيد 47 و46 نقطة مع خيتافي وأتلتيكو مدريد الخامس والسادس برصيد 46 و45 نقطة على المراكز الأربعة المؤهلة لدوري أبطال أوروبا.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب