الدقيق المستعمل في المغرب لايصلح الا”خبزا للبهائم” تصريح يثير جدلا كبيرًا

الدقيق المستعمل في المغرب لايصلح الا"خبزا للبهائم" تصريح يثير جدلا كبيرًا

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

31 مارس 2021 - 4:29 م

عبّر ـ الرباط

 

أعرب أصحاب المطاحن في المغرب عن رفضهم لتصريحات للأمين العام للفدرالية المغربية لأصحاب المخابز والحلويات، والتي اعتبر فيها أن «الدقيق المستعمل في إنتاج الخبز لا يصلح حتى لعلف البهائم».

وقال رئيس الجمعية الوطنية للمطاحن مولاي عبدالقادر العلوي، إن ما جاء على لسان الأمين العام لفدرالية المخابز والحلويات، هو احتقار للمغاربة»، مشيرا إلى أن «القول بأن الدقيق المسلم للمخابز بشكل خاص والمواطن بشكل عام فاسد ولا يصلح حتى للبهائم هو احتقار للدولة أيضا.

وأشار إلى أن «الجمعية سترد على تلك التصريحات بجميع الطرق القانونية المكفولة لها».

وأوضح العلوي، أن «مثل هذه التصريحات تسيء إلى سمعة القطاع الذي بات يستثمر في التكنولوجيا وتستفيد جميع مطاحن المغرب من الخبرات المتراكمة، كما يتوفر بعضها على مخابز تقوم بتجارب للدقيق الذي سيوجه إلى الاستهلاك سواء لربات البيوت أو للمخابز».

وتابع: «المغرب من الدول القليلة التي لها 14 نوعا من الدقيق اللين، وهذا معناه أن المنافسة قوية والبقاء لمن يستعمل الجودة».

وشدد على أن «المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية يقوم بمراقبة صارمة للحبوب المستوردة وغيرها وكذلك للمطاحن، وأن من يدعي بأن المطاحن تقدم دقيقا غير صالح فهو متواطئ».

ويأتي الجدل على خلفية تصريح الأمين العام لفدرالية أصحاب المخابز والحلويات، محمد القيري، والتي قال فيها، إن «الدقيق المستعمل في إنتاج الخبز لا يصلح حتى لعلف البهائم، وأنه يستعمل في بلدان أخرى في تغذية الدجاج والمواشي»، مرجعا ذلك إلى «سوء منتجات المطاحن».

اترك هنا تعليقك على الموضوع

 
مشاركة فيسبوك تويتر واتساب