الخارجية الإسرائيلية: ليس للفلسطينيين بعد الآن استخدام الدول العربية ضدنا

عبّر-وكالات

 

قال الناطق باسم وزارة الخارجية الإسرائيلية، عمانوئيل ناخشون، إنه ليس بمقدور الفلسطينيين بعد الآن استخدام الدول العربية ضد إسرائيل في ظل التطور الذي تشهده العلاقات الإسرائيلية العربية، داعيا الفلسطينيين للعودة للمفاوضات مع إسرائيل.

وقال ناخشون، في مقابلة مع وكالة “سبوتنيك”، بسؤاله إذا ما كان التطور الجاري بالعلاقات الإسرائيلية مع عدد من الدول العربية والإسلامية سينعكس إيجابا على القضية الفلسطينية، “هذا ما نأمل به”، مضيفا أن “على الفلسطينيين أن يدركوا أنهم لم يعودوا قادرين على استخدام الدول العربية كعدو ضد إسرائيل، وأعتقد أن هذه لحظة مهمة الآن للفلسطينيين للعودة إلى طاولة المفاوضات”.

وأضاف ناخشون، ردا على سؤال عن أهمية التطبيع بين إسرائيل والدول العربية والإسلامية، “أعتقد أن التطبيع بين إسرائيل وبلدان المنطقة مفيد جدا لنا جميعا، فنحن بحاجة إلى خلق تحديات مشتركة لا علاقة لها أيضا بإيران، مثل مواجهة مشكلة الاحتباس الحراري العالمي، ومشاكل المياه في المنطقة، وإسرائيل يمكن أن تلعب دورا هاما ومفيدا أيضا في هذا السياق”.

 

وتابع ناخشون، “نحن جزء من المنطقة، وللأسف لسنوات عديدة لم يتم قبولنا والتعاطي معنا في المنطقة، والآن بدأوا في قبولنا”، مضيفا “لدينا عملية سلام مع الأردن ومصر، ونحن في صدد البدء بإقامة علاقات مع دول أخرى في المنطقة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق