الحزن يخيم على افتتاح أولمبياد “طوكيو” بمشاركة المغرب

رياضة كتب في 23 يوليو، 2021 - 19:47
طوكيو

فؤاد جوهر ـ عبّــر

 

خيمت أجواء حزينة بالعاصمة اليابانية طوكيو التي شهدت اليوم الجمعة 23 يوليوز، افتتاح دورة الألعاب الأولمبية 2020 في غياب الجمهور الرياضي صانع الحماس والأجواء الرياضية العالية، بسبب التداعيات العالمية التي فرضتها جائحة كورونا.

 

وسيتنافس على الذهب الأولمبي أكثر من 11300 رياضي من مختلف بقاع العالم، على أمل تشريف بلدانهم، ورفع التحدي الرياضي، للحضور في التتويج ودخول التاريخ من باب أشهر تجمع رياضي تشهده البشرية كل اربعة سنوات.

 

وعطلت جائحة كورونا انطلاقة اولمبياد 2020 للسنة الماضية بطوكيو، بسبب المخاوف من انتشار بؤر للفيروس ناجمة عن التجمع الرياضي الذي ينتظره الملايين من العشاق، وهواة العاب القوى ومختلف الرياضات بالعالم.

 

وللمغرب ذكريات جميلة مع الأولمبياد اذ عبر العديد من الدورات الأولمبية صنع الأبطال المغاربة المجد الرياضي برفع علم المغرب خفاقا في سماء الأمم، بداية مع الراضي والاسطورة سعيد عويطة بلوس انجلس، وكذا التتويج بالذهب الاولمبي في سماء اثينا، بفضل ذهبيتين لهشام الكروج في مسافة 1500 و5000 متر.

 

ويأمل المغاربة في اعادة الأمجاد الغائبة عن المغرب منذ دورة اثينا في هذا العرس العالمي بطوكيو، خصوصا في رياضة أم الألعاب التي جاءت بأكبر مشاركة في هذه الدورة بمشاركة 15 عداء وعداءة، وهو الرهان الذي يراهن عليه المهتمين ﻹعادة هذا النوع الرياضي الى سكته الحقيقية.

 

الى ذلك، كانت اللجنة الوطنية الاولمبية المغربية أعلنت عن لائحة الرياضيين المشاركين في دورة طوكيو، والبالغ عددهم 48 رياضيا يمثلون مختلف الأصناف الرياضية.

اترك هنا تعليقك على الموضوع