الجيش الجزائري يطلق النار على جماعة من ساكنة المخيمات ويقتل اثنين منهم

حوادث كتب في 6 مايو، 2021 - 15:27 تابعوا عبر على Aabbir
صحيفة مكسيكية تفضح الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان في مخيمات تندوف

عبّر-الرباط 

كشفت تقارير إخبارية، أن حالة استنفار قصوى تعيشها مخيمات تندوف بالصحراء الشرقية، وذلك بعد أحاديث عن إطلاق نار وسقوط قتلى وسط المواطنين المحتجزين.

وحسب ما نقلته قناة ميدي1، فإن الجيش الجزائري أطلق النار على جماعة من ساكنة المخيمات شرق الرابوني وقتل اثنين منهم.

و أن الضحيتان فارقتا الحياة في المستشفى العسكري بتندوف على إثر الجروح التي أصيبتا بها ، فيما لازال الفرد الثالث الذي تعرض لإطلاق النار تحت المراقبة الطبية.

أفراد الساكنة الذين تعرضوا لإطلاق النار من طرف الجيش الجزائري هم من المنقبين عن الذهب.

اترك هنا تعليقك على الموضوع