الجنس مقابل النقط.. جشع أستاذ ورئيس شعبة يدفعه الى ممارست الرذيلة مع طالبة وشقيقتها وأمها في نفس الوقت!!

تقارير كتب في 19 ديسمبر، 2021 - 16:46 تابعوا عبر علىAabbir DMCA.com Protection Status
الجنس مقابل النقط

عبّر ـ مواقع

 

في فصل من فصول القضية التي باتت تعرف بملف “الجنس مقابل النقط” والتي تفجرت بكلية سطات، حينما توصلت الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بمعلومات من مديرية الشرطة القضائية تفيد بوجود شبهات تورط أساتذة في كلية الحقوق القانونية والسياسية بسطات في الضغط على طالبات ودفعهن لممارسة الجنس، مقابل منحنهن نقطا عالية في الامتحانات.

 

الجنس مقابل النقط

وفي شتنبر الماضي، تقدم الأستاذ رئيس الشعبة بشكاية ضد مجهول، ادعى فيها أن هاتفه تعرض للاختراق بغرض التشهير به، عن طريق رسائل نصية مع طالبة. وبعد إجراء استقراء تحليل وتفصيلي للصور المسربة، تبين أن الأمر يتعلق بضلوعه في تلك المحادثات الساخنة مع طالبات، مقابل التوسط لهن للحصول على نقط جيدة.

تم الاستمتاع إلى الطالبة موضوع المحادثات مع الأستاذ الجامعي نفسه، وصرحت بأنه كان مشرفا عليها في مادة القانون الإداري، وأنه استغل صفته لإشباع رغباته الجنسية، وقالت إنها اضطرت لمسايرته تفاديا للتأثير على مسارها وأيضا للحصول على نقط عالية تحت ضريعة الجنس مقابل النقط، هي وشقيقتها، بعدما أكد لهما أنه بإمكانه التدخل لدى باقي الأساتذة. كما صرحت بأنه كان يطالبها بممارسة الجنس معها وشقيقتها وأمهما، التي تم الاستماع إليها أيضا.

سطات

طالبة أخرى تم الاستماع إليها ومواجهتها بمضمون مراسلات ساخنة مع الأستاذ نفسه، وقد أكدت أنها سايرته في مطالبه لكن دون ممارسة الجنس أو الاستفادة من النقط، وقررت متابعته أمام العدالة.

طالبة أخرى لم تنف خلال الاستماع إليها استفادتها من النقط في عدد من المواد، بفضل تدخل رئيس الشعبة نفسه. وخلال البحث تم الوقوف على عملية تزوير نقط 22 طالبا وطالبة، إلى جانب 23 ورقة مجهولة، وذلك بعدما تم إجراء خبرة على خط اليد في المختبر الوطني للشرطة التقنية والعلمية.

وخلال الاستماع إلى 4 طلبة في ملف “الجنس مقابل النقط” من هؤلاء الذين تغيرت نقطهم أكدوا جميعا أن الأستاذ نفسه هو الذي قام بذلك بعد تدخلات واستعطاف.

وهو ما أكد للمحققين وجود أدلة كافية على زيف ادعاء الأستاذ الجامعي بأن هاتفه تعرض للاختراق، لأنه أجرى أكثر من 1000 مكالمة مع المعنيات، وبالتالي تورط في جريمة الاتجار بالبشر باستغلال الحاجة والضعف والاستغلال الجنسي وتزوير نقط الامتحانات.

اترك هنا تعليقك على الموضوع