الجنس مقابل الماء والطعام..هكذا يتم ابتزاز المهاجرات المحتجزات في ليبيا

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
الجنس

تابعنا على جووجل نيوز

15 يوليو 2021 - 7:00 م

عبّر-وكالات

 

كشفت منظمة العفو الدولية “أمنستي”، أن المهاجرات المحتجزات في معسكرات الاعتقال الليبية يتعرضن للابتزاز الجنسي المروع على أيدي الحراس مقابل الطعام والمياه النظيفة.

 

ونددت “أمنستي”، في تقرير بعنوان “لن يبحث عنك أحد: المعادون قسرا من البحر إلى الاحتجاز التعسفي في ليبيا“، بـ”المساعدة المشينة” التي تقدمها أوروبا لجارتها الجنوبية للقبض على هؤلاء المهاجرين.

 

وقالت المنظمة الحقوقية على موقعها الإلكتروني، إنها جمعت أدلة “تسلط الضوء على العواقب الرهيبة لتعاون أوروبا المستمر مع ليبيا بشأن مراقبة الهجرة والحدود”.

 

وأوضحت أنه “منذ أواخر 2020، شرع جهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية في ليبيا – وهو إدارة تابعة لوزارة الداخلية – الانتهاكات من خلال دمج مركزي احتجاز جديدين في بنيته، حيث اختفى المئات من اللاجئين والمهاجرين قسراً في السنوات السابقة على أيدي المليشيات”.

 

وأضافت أنه “في مركز أُعيد تصنيفه حديثا قال الضحايا إن الحراس اغتصبوا النساء وعرضوهن للعنف الجنسي، بما في ذلك بإرغامهن على ممارسة الجنس مقابل الطعام أو حريتهن”.

وشدد التقرير على أن “الانتهاكات المرتكبة طوال عقد من الزمن بحق اللاجئين والمهاجرين استمرت بلا انقطاع في مراكز الاحتجاز الليبية خلال الأشهر الستة الأولى من عام 2021 برغم الوعود المتكررة بمعالجتها”.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب