الجامعي والأزرق يسحبان إنابتهما عن بوعشرين واليوسفي يرفض استقبال حامي الدين والتوسط في القضية

عبّــر _ متابعة

سحب كل من الأستاذين عبد الرحيم الجامعي والطيب الازرق إنابتهما عن الصحافي والناشر ‘توفيق بوعشرين’ المتابع بتهم ثقيلة تتعلق بالاغتصاب والتحرش الجنسي واستغلال الضعف و الاتجار بالبشر.

ووفق مصادرمطلعة فإن النقيب الجامعي وبعد اطلاعه على الأدلة الموثقة بالفيديوهات، قرر سحب انابته الى جانب الأستاذ ‘الطيب الأزرق’.

وفي ذات الصدد، أوردت ذات المصادر أن ‘عبد الرحمان اليوسفي’ الوزير الأول السابق والزعيم الاتحادي، صد ‘عبد العلي حمي الدين’ الذي كان بمعية شقيق ‘توفيق بوعشرين و’حسن طارق’، ورفض استقبالهم والتوسط للإفراج عن بوعشرين.

وقالت ذات المصادر، أنه بعد رفض اليوسفي استقبال ‘حمي الدين’ و ‘حسن طارق’ وشقيق ‘بوعشرين’ انتقل هؤلاء لطرق باب ‘اسماعيل العلوي’ الوزير السابق و أمين عام ‘التقدم والاشتراكية’ السابق لأجل ذات القضية.

loading...

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.