الإنجليزية لغة المال والأعمال الواعدة تهز وبقوة عرش اللغة الفرنسية بالمغرب

شؤون تربوية كتب في 5 أكتوبر، 2021 - 21:30
لغة

يسرى هتافي ـ عبّــر

 

تتجه اللغة الفرنسية في المغرب نحو التراجع والانحصار، وذلك لصالح نظيرتها الإنجليزية نظرا لتوسع حيويتها وعمق تأثيرها الاقتصادي والاجتماعي والثقافي، ويتطلع المغرب لاعتماد الإنجليزية بغرض تأهيل رأس مال بشري قوي و قادر على مواكبة متغيرات العالم.

 

وهو ما يشكل اعترافا واضحا من الجيل الجديد المغربي بأهمية الإنجليزية بصفتها لغة دولية، خاصة وأن هذه الأخيرة تهيمن كأداة للتواصل في المؤتمرات والمحافل الدولية والندوات العلمية، فضلا على أن أغلب الكتب والدراسات والمجالات العلمية المعترف بها متوفرة باللغة الإنجليزية ما يشكل عائقا للترجمة أمام الباحثين و العلماء ويشدد على ضورة اكتساب الإنجليزية بصفتها أكثر اللغات انتشارا في العالم.

 

لغة

وهو ما أكده وبشكل رسمي إعلان وزارة التربية الوطنية الشروع في بث برنامج إذاعي جديد لتعلم اللغة الإنجليزية، وفقا لاتفاقية شراكة موقعة الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة والمجلس الثقافي البريطاني بالمغرب، بتاريخ 26 يوليوز الماضي بحضور الوزير الوصي على قطاع التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، ولقيت خذه الخطوة استحسان عدد من التلاميذ وأولياء الأمور الذين يعتبرون أن الإنجليزية لغة المستقبل وبامتياز.

 

وفي سياق أخر، سبق لنشطاء مغاربة أن دشنوا حملات إلكترونية للمطالبة باعتماد الإنجليزية عوض الفرنسية، واصفين الأخيرة بالمتهالكة وذلك قبل أيام قليلة من انطلاق الموسم الدراسي الحالي، معتبرين أن الإنجليزية أكثر قدرة على تطوير المنظومة التعليمية والبحث العلمي، والأكثر مردودية من الناحية المعرفية والعلمية.

اترك هنا تعليقك على الموضوع