الإعلام الإسباني يهتم بعلاقة المغرب وألمانيا

تقارير كتب في 26 أغسطس، 2022 - 18:37 تابعوا عبر على Aabbir
المغرب

أكدت صحيفة “إلفورماثيون” الإسبانية أن العلاقة بين المغرب وإسبانيا عادت إلى مسارها الصحيح، مشيرة إلى أن ألمانيا تعتبر أن مخطط الحكم الذاتي ذو مصداقية.

يقول المصدر ذاته إن التعاون بين البلدين “واقعٌ وحقيقة”، مشيرة إلى أن ألمانيا سارت في الاتجاه نفسه الذي ذهبت فيه إسبانيا، في ما يتعلق بالصحراء المغربية.

واعتبرت الصحيفة أن الخطوة الألمانية أتت بعد دعم إسبانيا لمخطط الحكم الذاتي، وأن الاتفاق بين الرباط وبرلين أسس له لقاء سابق عقده ناصر بوريطة، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ونظيرته أنالينا بيبروك، في فبراير الماضي.

وأبرزت أن البلدين عززا تعاونهما في عدة مجالات تطوير الطاقات المتجددة ومكافحة تغير المناخ والسياسة الأمنية والهجرة.

جريدة “إلباييس” من جهتها أشارت إلى أن برلين أعلنت دعمها للمقترح المغربي، معتبرة أن زيارة بيبروك هي الأولى بعد الأزمة التي حدثت بين البلدين.

وربطت بين الدعم الألماني للقضية الوطنية بدعم إسبانيا، إذ أشارت إلى موقف حكومة بيدرو سانشيز بعد الموقف السابق الذي كانت تتبناه إسبانيا.

وأضافت “لقد دعت برلين سابقا إلى حل متفق عليه بين الطرفين، الآن تعتبر أن خطة الحكم الذاتي جادة وموثوقة”، لافتة إلى إشادة جلالة الملك بالموقف الإسباني في خطاب ثورة الملك والشعب السبت المنصرم.

وشددت إلباييس على أن زيارة وزيرة الخارجية الألمانية “سلطت الضوء على الأهمية التي توليها برلين لتعاونها مع المغرب، لا سيما في مجال إنتاج الطاقة النظيفة، وتحديدا الهيدروجين الأخضر”.

ولم تفته الإشارة إلى أن الوزيرة قبل زيارتها أكدت أن المغرب “ركيزة استراتيجية في الانتقال الطاقي بأوروبا”، وأن “البلد المغاربي يعمل بشكل وثيق مع ألمانيا لتطوير الطاقات المتجددة لأكثر من عقد”.

أما صحيفة “إل إسبانيول”، فذكرت في مقال لها أن الوزيرة “كررت دعم بلادها لمقترح الحكم الذاتي، في أول زيارة لها إلى المغرب بعد خمسة أشهر من إعادة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين، وضعت حدا لأزمة ثنائية خطيرة استمرت عاما تقريبا”.

ولفتت إلى تأكيد ناصر بوريطة على أن الزيارة إشارة قوية إلى ثبات العلاقة بين البلدين، مرحبا بموقف برلين من قضية الصحراء.

عبّر ـ مواقع

اترك هنا تعليقك على الموضوع