الإسلامي الذي أطاح بنتنياهو من كرسي الرئاسة في إسرائيل

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب

تابعنا على جووجل نيوز

3 يونيو 2021 - 7:45 م

محمد لوريزي-عبّر

 

مباشرة بعد إعلان القائمة العربية الموحدة، التي يتزعمها نائب الحركة الإسلامية الجنوبية، منصور عباس، الموافقة على الانضمام للإئتلاف الحكومي المعارض لنتنياهو، أعلن، يائير لابيد، زعيم حزب “هناك مستقبل” أنه نجح في تشكيل حكومة جديدة

وكان ما يسمى بمجلس شورى الحركة الإسلامية الجنوبية، قد قرر السماح لمنصور عباس، بالانضمام لإئتلاف رئيس حزب “هناك مستقبل” يائير لابيد ليتمكن من تشكيل حكومة إسرائيلية.

وحصلت القائمة العربية الموحدة، في الانتخابات التي جرت في مارس الماضي، على 4 مقاعد، ما قد يجعلها ترجح كفة المعسكر المعارض لنتنياهو.

ويقول قادة أحزاب المعارضة الإسرائيلية إنهم اقتربوا من الاتفاق على تشكيل حكومة جديدة قبل منتصف ليلة الخميس، قد تنهي رئاسة بنيامين نتنياهو لحكومات يمينية، استمرت 12 عاما.

كان زعيم المعارضة، يائير لابيد، قد مُنح مهلة قدرها ثمانية وعشرون يوما، تنتهي بنهاية الأربعاء، لتشكيل ائتلاف بعد إخفاق نتنياهو في ذلك.

يذكر أن منصور عباس، دخل عالم السياسة منذ ثلاثة أعوام، حيث ترشح إلى الانتخابات التشريعية الإسرائيلية 3 مرات وهو يشغل منصب نائب الرئيس في حزب الحركة الإسلامية الجنوبية، التي انشقت في 1995 عن الحركة الإسلامية.

في انتخابات مارس من عام 2020، شكل حزب الحركة الإسلامية الجنوبية جزءاً من “القائمة المشتركة”، التي حصلت على 15 مقعداً في البرلمان، وفي يناير من 2021، انفصلت الحركة الإسلامية الجنوبية عن القائمة بسبب “خلافات” برزت بين الطرفين، وترشّح منصور عباس عن القائمة العربية الموحدة.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب