‪ ‪

الأمن الجزائري يعتقل 41 شخصا شاركوا في المظاهرات الرافضة للولاية الخامسة

التجنيد

 

عبّر ـ وكالات

 

أعلنت المديرية العامة للأمن الوطني الجزائري توقيف 41 شخصا في المظاهرات التي شهدتها العديد من المدن الجزائرية أمس الجمعة ضد ترشح الرئيس المنتهية ولايته عبد العزيز بوتفليقة لولاية خامسة.

 

وأوضحت المديرية في بيان لها نشرته وكالة الأناضول أن عمليات التوقيف كانت بسبب “الإخلال بالنظام العام والاعتداء على القوة العامة وتحطيم الممتلكات”.

 

وكان العاصمة الجزائرية إلى جانب العديد من المدن الأخرى قد شهدت أمس الجمعة خروج الآلاف من المواطنين في مظاهرات رافضة للولاية الخامسة، حيث ردد المتظاهرون شعارات “لا بوتفليقة لا السعيد” في إشارة الى شقيقه السعيد بوتفليقة الذي يتم الحديث عنه كخليفة للرئيس. وكذلك “لا للعهدة الخامسة” و”بوتفليقة ارحل” و”أويحيى ارحل” ويقصدون رئيس الوزراء أحمد أويحيى أحد أهم المناصرين لاستمرار بوتفليقة في الحكم.

 

 

اترك هنا تعليقك على الموضوع

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق