الأطفال طالبي اللجوء يعيشون أوضاع مزرية بمراكز الشرطة الاسبانية

مراد هربال ـ عبّــر

نشرت الصحافة الاسبانية صورا تضهر فيها عدد كبير من المهاجرين المغاربة القاصرين، وهو يفترشون الارض في مراكز الشرطة في مدينة برشلونة، مما شكل نطقة سوداء تم مناقشتها في دورة استثنائية اليوم الاثنين بالمجلس ولاية كاطلونيا.

وكشفت عن عجز مراكز الاستقبال عن استعاب كل هذه الأفواج يوميا، وأشارت الإحصائيات أنه خلال شهري يوليوز وغشت الماضيين تضاعف عدد المهاجرين القاصيرين الذين يصلون الى كاتالونيا إلى 125 قاصرا أسبوعيا.

وطالبت المصالح الأمنية بكاطلونية بتدخل وزاراة حماية الطفولة للقيام بتسوية وضعية الأطفال المهاجرين المغاربة والذين لا يتجاوز اعمارهم 16 سنة .وبعضهم يعيش ظروف صحية ونفسية صعبة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق