‪ ‪

الأساتذة المتعاقدون يوافقون على إيقاف الإضراب بعد الاجتماع مع الوزارة

التجنيد

 

عبّر ـ دوزيم

 

 

 

أسفر الاجتماع الذي جمع اليوم السبت بين ممثلين عن التنسيقية الوطنية للأساتذة المتعاقدين والنقابات التعليمية مع وزارة التربية الوطنية (أسفر) عن موافقة الأساتذة المتعاقدين على وقف الإضراب الوطني، الذي دام لأكثر من شهر، والعودة إلى الأقسام ابتداء من يوم الإثنين المقبل.

 

الإجتماع، الذي حضره المرصد المغربي للتربية والتعليم والمجلس الوطني لحقوق الإنسان بصفة مراقبين، غاب عنه وزير التربية الوطنية والتعليم العالي والبحث العلمي، سعيد أمزازي، فيما حضره الكاتب العام للوزارة، وبحضور المدير المركزي للموارد البشرية وتكوين الأطر، ومدير أكاديمية جهة طنجة تطوان، والمديرة المركزية للتواصل، والكتاب العامون للنقابات الأكثر تمثيلية، وستة عناصر من من لجنة الحوار بالتنسيقية الوطنية للأساتذة المتعاقدين.

 

وقال عبد الرزاق الإدريسي، الكاتب العام الوطني للجامعة الوطنية للتعليم في تصريح خاص لموقع القناة الثانية عقب الإجتماع إن الكاتب العام للوزارة بدأ الإجتماع بالإعتذار باسم الوزير سعيد أمزازي لعدم مقدرته حضور الإجتماع، بسبب تواجده في مهمة رسمية خارج الرباط.

 

وأضاف الإدريسي أن الوزارة وافقت خلال الإجتماع على إيقاف كل الإجراءات الجزرية التي كانت الوزارة قد بدأت تطبيقها في حق الأساتذة المتعاقدين المضربين، إضافة إلى إعادة التعاقد مع أساتذة متعاقدين كان قد تم فصلهما بكل من زاكورة وبني ملال وبولمان.

 

“الوزارة وافقت أيضا على التراجع على الشكاية التي كان قد تم تقديمها من طرف المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية ببرشيد إلى وكيل الملك ضد أساتذة متعاقدة بتهمة التحريض على الإحتجاج،” يضيف نفس المتحدث.

 

وأوضح الإدريسي أن الوزارة وافقت خلال الإجتماع أيضا على تأجيل امتحان التأهيل المهني الذي كان من المرتقب أن يخضع له الأساتذة ابتداء من الأسبوع المقبل إلى أن تستقر الأمور ويخرج اتفاق نهائي لملف التعاقد.

 

وختم الإدريسي تصريحه لموقع القناة الثانية قائلا إنه تم الإتفاق على عقد اجتماع آخر بحضور تمثيلية التنسيقية الوطنية للأساتذة المتعاقين يوم 23 أبريل الجاري من أجل فتح الحوار المباشر بين الحكومة مع جميع الأطراف ومناقشة ملف التعاقد بشموليته.”هذا الاتفاق الأخير بالنسبة لي هو أهم ما تم الخروج به من الإجتماع، لأن الملف سيوضع على طاولة النقاش بتفاصيله وبحضور كل الجهات المعنية بالملف،” وفق عبد الرزاق الإدريسي.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق