الأجهزة الإستخباراتية الإسبانية تضغط على حكومة سانشيز لتحسين العلاقات مع المغرب في أقرب وقت

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
الأجهزة الإستخباراتية الإسبانية

تابعنا على جووجل نيوز

11 يونيو 2021 - 2:43 م

عبّر ـ صحف

 

أكدت صحيفة OKDIARIO أن السلطات الإسبانية طلبت من المغرب إعادة “تنشيط” تعاونه الأمني والاستخباراتي كما كان سابقا قبل الأزمة التي أحدثها استقبال مدريد لزعيم جبهة البوليساريو الانفصالية، إبراهيم غالي، بعدما أبدت المغرب برودا غير مسبوق في تعاونها الأمني.

و قالت ذات المصادر الصحفية، ان الأجهزة الاستخباراتية الاسبانية، تضغط بشكل كبير على حكومة بيدرو سانشير لتحسين العلاقة مع المغرب في أقرب وقت ممكن لأن التعاون الأمني بين الرباط ومدريد مهم جدا لمحاربة الجماعات الارهابية والجريمة العابرة للحدود وشبكات الاتجار في البشر وتهريب المخدرات، كما أن اسبانيا مقبلة على تنظيم بطولة امم اوروبا لكرة القدم في مدينة بلباو..

وقالت مصادر صحفية، ان الأجهزة الأمنية في إسبانيا “قد” تستطيع تدبير أمورها داخليا، لكن الأمر يصبح أكثر صعوبة فيما يتعلق بالجماعات الإرهابية أو شبكات الجريمة العابرة للحدود، حيث يصبح دور الاستخبارات المغربية حيويا نظرا لتوفرها على بنك معطيات مهم قادر على مساعدة الإسبان في تجنب الكثير من المعيقات الأمنية.

واعتبرت صحيفة OKDIARIO أن المعطيات التي تقدمها الاستخبارات المغربية في هذا الشأن “لا يمكن الاستغناء عنها” ولا “يمكن هدرها أبدا”.

وأضاف ذات المصدر أن إسبانيا لم تعد المحاور المهم بالنسبة لأجهزة الاستخبارات المغربية، حيث أصبحت الاستخبارات الفرنسية من تحضى بالأولوية، بعد أن تم “تخفيض” التعاون مع مدريد إلى أقصى حد، وهو ما يشكل الكثير من القلق بالنسبة لإسبانيا وأجهزتها.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب