افتتاح قنصلية سينغالية في مدينة الداخلة تجسيد آخر لدعم دكار لمغربية الصحراء

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

7 أبريل 2021 - 10:00 ص

عبّر-و م ع 

كتبت وكالة الأنباء السينغالية الثلاثاء، نقلا عن بيير أندري سين، موظف قنصلي سينغالي بالمغرب، أن افتتاح قنصلية سينغالية بمدينة الداخلة جنوب المغرب يعتبر تجسيدا آخر لدعم دكار لمغربية الصحراء.

وقال المسؤول السينغالي بحسب ذات المصدر إن السينغال، من خلال افتتاح قنصلية لها بمدينة الداخلة جنوب المغرب، جددت التأكيد على دعمها لمغربية الصحراء، وأن هذه المنطقة جزء لا يتجزأ من التراب المغربي.

وذكرت وكالة الأنباء السينغالية بأن مدينة الداخلية تبعد بحوالي 2000 كلم عن مدينة الدار البيضاء، المدينة التي كانت توجد بها أقرب قنصلية سينغالية لهذا الجزء الجنوبي من المملكة الذي يأوي ما بين 2000 و 3000 سينغالي.

وبحسب المسؤول السينغالي فإن السينغاليين المقيمين بمدينة الداخلة يشتغل معظمهم في القطاع غير المهيكل، كما أن عددا منهم يشتغلون في قطاعات صناعية محلية وخاصة في قطاع الفندقة.

وأضاف قائلا “الداخلة هي مدينة المستقبل، والسلطات المغربية استثمرت الكثير بهذه المدينة”، مبرزا أن هذه القنصلية ستعفي السينغاليين من عناء التنقل إلى مدينة الدار البيضاء أو الرباط، لقضاء أغراضهم الإدارية.

وافتتحت جمهورية السنغال، يوم الاثنين الماضي قنصلية عامة لها بالداخلة، والتي تعد عاشر تمثيلية دبلوماسية يتم فتحها بالمدينة منذ أزيد من سنة.

وترأس حفل افتتاح القنصلية العامة الجديدة،  ناصر بوريطة وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، والسيدة عيساتا تال سال وزيرة الشؤون الخارجية والسنغاليين بالخارج.

 

اترك هنا تعليقك على الموضوع

 
مشاركة فيسبوك تويتر واتساب