إغلاق منتج أوكايمدن يحبط آمال مهنيي السياحة بالمنطقة بسبب كورونا

نشر في 21 يناير، 2021

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

21 يناير 2021 - 4:58 م

عبّر-متابعة 

 

أحبط قرار الحكومة بتمديد فترة العمل بالإجراءات الاحترازية التي تم إقرارها يوم 13 يناير 2021 لمدة أسبوعين إضافيين، أمل مهنيي القطاع السياحي بمدينة مراكش في إنعاش القطاع الذي خيم عليه الركود القاتل، وذلك على خلفية التطور الوبائي لفيروس كورونا على الصعيد العالمي وذلك بظهور سلالات جديدة من هذا الفيروس في بعض الدول المجاورة، وفي إطار الجهود المتواصلة لتطويق رقعة انتشار هذا الوباء والحد من انعكاساته السلبية

وطالب مهنيو النقل السياحي بمدينة مراكش، عبر مراسلة إلى والي جهة مراكش آسفي، من أجل عقد لقاء عاجل لتدارس الأزمة الخانقة التي يعيشها القطاع وإيجاد حلول سريعة لإنقاذه.

كما استنكرت المراسلة الحيف الذي يعيشه القطاع، بسبب منع عرباتهم من العبور إلى المناطق السياحية المجاورة للمدينة الحمراء ، في الوقت الذي يسمح فيه لسيارات الأجرة والنقل المزدوج ونقل المسافرين والنقل السري بالمرور دون تعقيدات ودون مراقبة مدى احترامها للشروط الوقائية اللازمة، كما وقع الأسبوع الماضي عند مدخل منتجع أوكايمدن، مطالبة بضرورة فتح الطريق أمام الجميع، مع تشديد المراقبة بما يضمن للمسافرين تنقل سليم وآمن، داخل عربات تحترم الشروط الوقائية، بهدف إنعاش القطاع السياحي بالمنطقة ككل.

وعلاقة بالموضوع عبر سكان منتج أوكايمدن، استيائهم من قرار اللجنة الإقليمية لليقظة المكلفة بتدبير جائحة فيروس كورونا برئاسة عامل إقليم الحوز، إغلاق محطة أوكايمدن، وذلك خلال عطلة منتصف السنة الدراسية ابتداء من يوم الأحد 24 يناير إلى الأحد 31 يناير 2021.

وقد وصف المواطنون بأكايمدن وضعهم الاجتماعي بالكارثي والدي تفاقم أكثر بسبب الإجراءات التي فرضها الفيروس خصوصا وان المورد الوحيد لساكنة منتجع أوكايمدن مرتبط بهذه الفترة من فصل الشتاء .

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب