إصابة 90 تلميذا بحساسية جلدية بمدرسة ابتدائية بمكناس

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
مدارس

تابعنا على جووجل نيوز

25 فبراير 2020 - 8:01 م

كبيرة بنجبور ـ عبّر

 

 

 

أكد علي فضل الله كاتب جمعية آباء وأولياء تلاميذ ابتدائية مصطفى المعنى أن عددا من التلاميذ أصيبوا بمرض جلدي مفاجئ سرعان ما انتشر داخل المؤسسة التربوية، وأن عددهم بلغ اليوم الـ90 تلميذا في ظرف 20 يوما.

 

 

وكشف رئيس الجمعية في تصريح له لـ”عبّــر.كوم” أن أسر التلاميذ المصابين نقلوا أبناءهم إلى المركز الصحي قبل أن يضطر مدير المركز إلى التنقل للمؤسسة لمعاينة حالات التلاميذ المصابين والتي تزايدت يوما بعد يوم.

 

 

وأوضح علي فضل الله أن الأمر يبدأ بحكة مع احمرار بالمنطقة الجلدية المصابة وبعدها تظهر بثور، مشيرا إلى أن الحالات الأولى المسجلة والتي تراوح عددها بين 3 و4 تلاميذ تماثلوا للشفاء الآن غير أن أجسامهم تحمل آثارا للبقع.

 

 

وراسلت الجمعية المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بنيابة مكناس، والمندوبية الإقليمية لوزارة الصحة، وأطلعتهما بالأمر، عبر شكاية توصلت الجريدة بنسخة منها، وتم إيفاد لجنة طبية حلت أمس الإثنين بالمؤسسة واطلعت على الوضع الصحي للتلاميذ، وطمأنت على خلفية ذلك المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية في بيان لها الآباء وأولياء التلاميذ عن صحة أبناءهم مشيرة إلى أن الأمر يتعلق بحساسية جلدية غير معدية نتيجة نقص في النظافة لا تدعو للقلق.

 

 

 

شاهد أيضا

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب