إسبانيا تكشف استفادة عمال من الفتح الجزئي للحدود بين سبتة و المغرب

مجتمع كتب في 23 أكتوبر، 2021 - 15:01
إسيانيا
كشفت مندوبة حكومة الاحتلال الإسباني في سبتة المحتلة سلفادورا ماتيوس، أنه سيكون بإمكان كل الأشخاص المقيمين بالمغرب العاملين في إسبانيا العبور عبر منطقة “تاراخال”، وذلك بعد أزيد من عام و نصف على إغلاق المعبر الحدودي بين المغرب وسبتة المحتلة.
و ذكرت سلفادورا أنه لم يتم برمجة إلى حدود الآن أي موعد محدد لعمل الجمارك بشكل طبيعي كما كان  الوضع سابقا قبل تفشي الوباء، مضيفة أن عودة الأمور إلى سابقها لن يكون إلا بعد بعد انتهاء وزارة الداخلية من تركيب أنظمة ذكية للتعرف على الأشخاص قصد السيطرة و تنظيم المعابر الحدودية، كما أشارت المتحدثة أن أعمال تركيب الأجهزة ستكون إنطلاقا من شهر نونبر المقبل.
معبر
و أوضحت وسائل إعلام إسبانية أن حوالي 2500 عامل سيعبرون المعبر الحدودي بشكل يومي إلى حين إعادة فتحه بالكامل، مبرزة أن الأشخاص الذين بإمكانهم الاستفادة من هذا الفتح الجزئي هم الذين لديهم  عقد عمل بإسبانيا و يستفيدون من الضمان الإجتماعي و يقيمون بالأراضي المغربية.

ويشار أن مندوبة الحكومة الإسبانية صرحت أن الحدود  البرية لن يتم فتحها على المدى القريب، غير أنها لم تستبعد إمكانية إعادة فتحها قبل نهاية السنة، كما شددت الأخيرة على ضرورة التوصل إلى اتفاق مشترك مع الحكومة المغربية قبل فتح الحدود البرية.

 

اترك هنا تعليقك على الموضوع