إذا استحلت أمتي خمسا فعليها الدمار..
الرئيسية عبّر معنا إذا استحلت أمتي خمسا فعليها الدمار..

إذا استحلت أمتي خمسا فعليها الدمار..

كتب في 6 يوليو 2019 - 6:51 م
الشذوذ

 

كمال الكبداني ـ عبّر 

 

 

بين الفينة والأخرى، نسمح باغتصاب طفل او اطفال يعكر علينا مهمة نقل الأخبار و نستحيي قبل النشر من الفضيحة..ولكن ما يصاب على اثره الانسان بالغثيان هو خبر اغتصاب اب لطفله أو لأطفاله..!!

 

وفي التاريخ قصص كثيرة عن الشذوذ لكنها لم تصل إلى حد استغلال الأطفال الأبرياء، فما روي عن قوم لوط رغم بشاعة جرائمهم لم نجد فيه انهم كانوا يأتون الأطفال فقد قال عز وجل “ولوطا إذ قال لأهله أتاتون الفاحشة ماسبقكم بها من أحد من العالمين،إنكم تأتون الرجال شهوة من دون النساء بل أنتم قوما مسرفون” سورة الأعراف .

 

ولو كتب لنبي الله لوط ان يعيش بين ظهرانينا ليرى ذئبا إنسانيا يأكل الأطفال من مؤخراتهم لبدا له منكر قومه وخبثهم أضعف بكثير من منكر بعض مجرمي العصر الحالي وندالتهم… “قال ياقوم هؤلاء بناتي هن أطهر لكم فاتقوا الله,,,,,قالوا لقد علمت ما لنا في بناتك من حق وإنك لتعلم ما نريد” سورة هود.

 

ويذكر تاريخنا الحديث ان مجرما بيدوفيليا اسمه آرثر غاري بايشوب أعدم عام 1988 في سجن ولاية اتوه بأمريكا بعد ان اغتصب وقتل خمسة اطفال أبرياء في الفترة من 1979 و1983 قبل ان يلقى عليه القبض إثر ارتكابه جريمة اغتصاب وقتل الطفل داني دافس الذي يبلغ من العمر 4 سنوات فلم تمهله يد الغادر الآثم كي يعيش ما تبقى من عمره ولم يرحم “غضاضة عوده ولا سلامة فطرته ولا ضغر سنه”.

 

والشذوذ الجنسي وإن كان قديما قدم التاريخ فلا نجد فيه من آثار الاعتداء على الأطفال إلا النذر القليل عكس هذا العصر الذي ترتكب فيه في لوس انجليس لوحدها بامريكا حوالي 30 الف جريمة اعتداء جنسي على الاطفال سنويا.

 

ويقول رئيس شرطة لوس انجليس في تقرير نشر سنة 1992 في البوسط تريبيون أن الشواذ غالبا ما لا يكتفون بارتكاب الجرائم الجنسية بل يتحولون إلى ساديين وقتلة.

 

ويقول القاضي جون ما رتوغ رئيس قضاة المحكمة الجرمية في نيويورك في نفس التقرير:إن الشواذ يتسببون بنصف الجرائم في لمدن الكبرى”.

 

إن التاريخ يحكي عن الامبراطور الروماني نيرو أنه كان شاذا جنسيا وأنه تزوج من رجلين في اوقات مختلفة وأنه أقام احتفالات كبيرة في زواجه من الرجلين لكن لم يرو عن نيرو رغم أمراضه النفسية وقساوته أثناء الحروب انه اغتصب اطفالا في عمر الزهور.

 

 

وقد جاء في دراسة أنجزتها نيوزويك ونشرتها في 4 اكتوبر 1993 أن 37 في المائة من الشاذين جنسيا مصابون بالهلوسة والسادية والمازوشية، وأن حالات الانتحار بينهم مرتفعة جدا بأربع مرات عن نظرائهم الطبيعيين وأنهم معرضون للقتل 100 مرة أكثر من غيرهم وعادة من قبل شواذ آخرين.

 

 

هذا وتؤكد مجمل الدراسات ان 50 في المائة من المصابين بداء السيدا في أمريكا هم شواذ، وأن تعرضهم لأمراض المنقولة جنسيا يسجل إصابات مرتفعة في كل الدول إضافة إلى امراض أخرى تتعلق بالمعدة والأمعاء.

 

 

روى البيهقي في حديث شريف أن الرسول الكريم قال :”إذا استحلت أمتي خمسا فعليها الدمار إذا ظهر التلاعن…. واكتفى الرجال بالرجال والنساء بالنساء” فكيف حالها يا رسول الله إذا اكتفى الرجال بالأطفال ووجد من ينادي بالشذوذ ويطالب بحقه في الزواج ..؟؟؟؟

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة
التالي
آخر الأخبار : أخ يصفي شقيقه بسبب خلاف بينهما  «»   تطورات جديدة في واقعة ضبط “خطيب جمعة” متلبسًا بالزنا مع سيدة متزوجة  «»   تونس: مقتل سائح فرنسي وإصابة عسكري في عملية طعن  «»   الحكومة تطلع النقابات على مقتضيات مشروع قانون مالية 2020  «»   الطراكس:كنقرا القرآن وتا نقول واحد الدعاء قبل ما ندخل نشطح!!  «»   توقيف قائد اعتدى على عون سلطة بأيت اعميرة نواحي اشتوكة أيت باها  «»   الكشف موعد وملعب أولى مباريات “الأسود” في إقصائيات “كان2021”  «»   إسبانيا..احكام قاسية في حق انفصاليي كتالونيا  «»   بول كاغامي من مراكش: تنمية إفريقيا منوطة بالأفارقة  «»   فنزويلا..شح الأدوية يدفع المرضى إلى الأعشاب و الشعودة  «»