إخوان العدالة و التنمية في الجزائر يعلنون موالاتهم لانفصاليي البوليساريو

نشر في 4 ديسمبر، 2020

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

4 ديسمبر 2020 - 8:00 م

عبّر-متابعة 

 

استقبل رئيس حركة مجتمع السلم الجزائرية، عبد الرزاق مقري، الخميس3 دجنبر 2020 وفدا من انفصاليي جبهة البوليساريو، أكد خلاله دعم حركته المبدئي للجبهة، في لقاء حضرته وسائل الإعلام الرسمية الجزائرية.

و أكد مقري عقب اللقاء مع مدعي صفة سفير الجمهورية الوهمية إن حركة مجتمع السلم “حمس” تربطها علاقات قوية مع جبهة “البوليساريو” الممثل الشرعي والوحيد للشعب الصحراوي، مشيرا “أن هناك الكثير من مؤسساتنا ولجان في الحركة تتعاون من أجل دعم الشعب الصحراوي في تقرير مصيره وإنهاء معاناته الصعبة”ّ

وشكل حدث استقبال الحركة المحسوبة على التيار الإسلامي نكسة عامة في مساره السياسي، بدعمه للخيار العسكري الجزائري على حساب الخيار الديموقراطي، وتصفية حساباته مع الإمارات على حساب علاقة الجوار مع المغرب.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب