أم تغامر و” تحرك” في قوارب الموت داخل عرض البحر بولدها المريض بحثا عن العلاج في اسبانيا

أم تغامر و تحرك في قوارب الموت داخل عرض البحر بولدها المريض بحثا عن العلاج في اسبانيا

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

12 فبراير 2021 - 7:01 م

زربي مراد – عبّر

 

 

“لا تحبك إلا أمك والباقي روايات”، مقولة جسدتها سيدة مغربية وهي تغامر بركوب قوارب الموت وابنها متكئ عليها وعينها على الوصول للضفة الشمالية غير مبالية بالمخاطر ولا العواقب.

وتظهر السيدة المغربية بمعية ابنها المتكئ عليها والذي تبدوا عليه علامات المرض داخل زورق من زوارق الموت في عرض البحر، في صورة أشعلت مواقع التواصل الاجتماعي لكثرة تداولها على نطاق واسع وحجم التعاطف الذي حاز عليه بطلاها.

وبحسب مصادر متطابقة، فإن هذه الأم المنحدرة من إقليم الحسيمة، قررت أن تهاجر بابنها بطريقة غير نظامية لإسبانيا لتعالجه هناك من السرطان بعدما أغلقت الأبواب في وجهها ولم تستطع علاجه في المغرب.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب