أمن العيون يوقف أربعينيا يشتبه في ارتباطه بشبكة لتهريب المخدرات

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

-

عبّــر ـ بلاغ

 

 

تمكنت عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة العيون بناء على معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، مساء الخميس 24 دجنبر 2020، من توقيف شخص يبلغ من العمر 42 سنة، وذلك للاشتباه في ارتباطه بشبكة إجرامية تنشط في التهريب الدولي للمخدرات والمؤثرات العقلية.

 

 

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن عناصر الشرطة القضائية كانت قد تمكنت من حجز 75 رزمة من مخدر الشيرا، بلغ مجموع وزنها طنين و520 كيلوغرام، تم العثور عليها بمنطقة خلاء بالقرب من مطرح النفايات بمنطقة المرسى بضواحي مدينة العيون، وذلك قبل أن تقود الأبحاث والتحريات المنجزة إلى تحديد هوية المشتبه فيه الرئيسي في تهريب هذه المخدرات وتوقيفه مساء نفس اليوم، فضلا عن حجز سيارة يشتبه في تسخيرها في هذا النشاط الإجرامي.

 

 

وأضاف المصدر ذاته أن عملية تنقيط المشتبه به في قاعدة بيانات الأشخاص المطلوبين قضائيا أظهرت أنه يشكل موضوع مذكرة بحث على الصعيد الوطني من طرف الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، وذلك للاشتباه في تورطه في قضية مماثلة تتعلق بترويج المخدرات والمؤثرات العقلية.

 

 

وحسب البلاغ، فقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد باقي الامتدادات المحتملة لهذا النشاط الإجرامي، فيما ما زالت التحريات جارية بغرض توقيف جميع المتورطين المفترضين في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.

 

 

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 57 )

التعليقات مغلقة.