fbpx

أمريكا تطرد الطلبة الأجانب الذين يدرسون في مؤسسات تقدم الدروس عن بعد

بعد تويتر

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

7 يوليو 2020 - 3:30 م

عبّر ـ متابعة

 

 

 

 

أبلغت سلطات الهجرة الأمريكية أمس الإثنين أن الولايات المتحدة لن تسمح للطلاب الأجانب بالبقاء على أراضيها إذا كانوا مسجلين في مؤسسات تعليمية قررت، بسبب جائحة كوفيد-19،تقديم دورات تعليمية كاملة عبر الإنترنت عند استئناف العام الدراسي الخريف المقبل.

 

 

وجاء في بيان لشرطة الهجرة والجمارك، أن الطلبة الأجانب المقيمين حاليا في الولايات المتحدة والمسجلين في مثل هذه المؤسسات التعليمية سيتعين عليهم مغادرة البلاد أو اتخاذ إجراءات أخرى، مثل الانتقال إلى كليات تشترط إلزامية الحضور شخصيا لمتابعة الدروس، من أجل المحافظة على وضعهم القانوني .

 

 

وأعلنت العديد من الكليات والجامعات في الولايات المتحدة – وآخرها جامعة هارفارد – عن خطط لنقل معظم أو كل الدورات عبر الإنترنت في خريف هذا العام بسبب وباء كوفيد-19. وتعتمد العديد من المؤسسات الجامعية الأمريكية بشكل كبير على الرسوم الدراسية للطلبة الدوليين.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب