أمريكا..انتقادات للوتيرة البطيئة لبرنامج توزيع لقاح كورونا

نشر في 30 ديسمبر، 2020

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

30 ديسمبر 2020 - 10:27 م

عبّر-وكالات 

أظهر تحليل أجرته شبكة “إن بي سي” الإخبارية الأميركية، أن برنامج توزيع اللقاح المضاد لفيروس كورونا، الذي تنفذه إدارة الرئيس دونالد ترامب، يسير بوتيرة بطيئة للغاية، وقد يستغرق ما يقرب من 10 سنوات لتطعيم ما يكفي من الأميركيين للسيطرة على الوباء.

والهدف من عملية “السرعة الفائقة”، وهي شراكة بين القطاعين العام والخاص بقيادة نائب الرئيس مايك بنس لإنتاج وتقديم لقاحات آمنة وفعالة للجمهور، هو ضمان حصول 80 في المئة من سكان الولايات المتحدة، البالغ عددهم 330.7 مليون شخص، على اللقاحات في أواخر شهر يونيو المقبل.

وبعملية حسابية بسيطة، يتطلب تحقيق هذا الهدف، تطعيم ما لا يقل عن 3 ملايين أميركي كل يوم، إذ يتطلب كلا من لقاحي فايزر وموديرنا إعطاء جرعتين.

وتظهر بيانات من الوكالات الفدرالية والمحلية حصول حوالي مليوني شخص فقط على اللقاح حتى الآن، ومعظمهم من العاملين في الخطوط الأمامية بمجال الرعاية الصحية، وبعض نزلاء دور رعاية المسنين، من أصل 11.5 مليون جرعة تم تسليمها في الأسبوعين الماضيين.

وفي تصريحات لقناة “سي إن بي سي”، يوم الثلاثاء، قال المفوض السابق لإدارة الغذاء والدواء في عهد الرئيس دونالد ترامب وعضو مجلس إدارة شركة فايزر، سكوت غوتليب، “لا أعتقد أننا سنكون قادرين على توزيع 20 مليون جرعة تم التعهد بها” هذا العام.

وأضاف غوتليب أنه بمجرد أن يبدأ الناس في تلقي الجرعة الأولى من اللقاح، “سترون تأثير ذلك على السكان الأكثر ضعفًا، قريبا على ما أعتقد”، إذ تظهر المعطيات أن اللقاح يكون فعالا بشكل جزئي بعد الجرعة الأولى، بحسب المفوض السابق لإدارة الغذاء والدواء الأميركية.

كبير خبراء الأمراض المعدية في الولايات المتحدة، الدكتور أنتوني فاوتشي، قال خلال مقابلة مع شبكة “سي إن إن” الثلاثاء، “بالتأكيد أننا لم نصل إلى الأرقام التي كنا نطمح بتحقيقها في نهاية ديسمبر”.

الدكتور بريت جيروا، مساعد وزير الصحة والخدمات الإنسانية الأميركي، أقر في حديث لقناة “إن بي سي” الثلاثاء، بأن الحكومة لن تحقق هدف تطعيم 20 مليون شخص قبل حلول العام الجديد، وقال: “علينا أن نقوم بالأمر بسرعة أكبر”.

لكن جيروا، أشار إلى أن عطلة عيد الميلاد أدت إلى إبطاء عمليات التوزيع والتطعيم، وأكد أن الولايات المتحدة سيكون لديها “30 مليون جرعة أخرى في يناير، و 50 مليون جرعة أخرى في فبراير”.

وتعهد الرئيس الأميركي المنتخب جو بايدن، الثلاثاء، ببذل جهود حثيثة لمكافحة فيروس كورونا فور توليه منصبه، معتبرا في الوقت نفسه أن حملة الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب للتلقيح ضد الوباء “متأخرة بشكل خطير”.

وقال بايدن، وفق ما نقلت “فرانس برس”: “إن خطة إدارة ترامب لتوزيع اللقاحات متأخرة كثيرا”، متعهدا بأنه سيعمل “بأقصى جهد كي نذهب في الاتجاه الصحيح”.

يذكر أنه تزامن عرض الصورة مع استعراض عسكري أقامته حركة حماس الإرهابية وفصائل فلسطينية مساحة في القطاع، الثلاثاء.

وقُتل سليماني في غارة أميركية استهدفت السيارة التي كانت تقله بالقرب من مطار بغداد الدولي، في يناير 2020.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب