fbpx

ألمانيا تدعم المغرب بملايين الدراهم لحماية المناخ وتنمية الاقتصاد الأخضر

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

11 ديسمبر 2019 - 12:10 ص

عبّر ـ متابعة

 

 

 

 

 

كشف وزير الطاقة والمعادن والبيئة عزيز الرباح، اليوم الثلاثاء خلال لقاء عقده على هامش مؤتمر “كوب 25” المنظم حاليا بمدريد، مع سفينيا شولتزه الوزيرة الاتحادية للبيئة وحماية الطبيعة والسلامة النووية، عن حجم الدعم الذي منحته ألمانيا في مجال حماية المناخ والبيئة ومكافحة التلوث الصناعي الطاقات المتجددة.

 

 

 

 

 

وذكر الوزير عبدالعزيز الرباح خلال لقاء بالمناسبة إن “التعاون المغربي الألماني في مجال البيئة مهم ويعتبر أولوية في العلاقات بين البلدين”.

 

 

 

 

وأضاف أن التعاون في مجال البيئة والتنمية المستدامة بدأ منذ عقود، لا سيما من خلال إنشاء المختبر الوطني للبيئة وكذلك تطوير وتنفيذ السياسة البيئية الوطنية، وشمل الجوانب المالية والتقنية.

 

 

 

وأشار الوزير إلى أن ألمانيا عبر “KfW” دعمتا المصالح الوزارة المكلفة بالبيئة في إنشاء صندوق مكافحة التلوث الصناعي (FODEP) بمبلغ 24 مليون يورو.

 

 

 

فيما يتعلق بالمشاريع الجارية، يضيف المتحدث ذاته، بلغ الدعم مليوني درهم لتنفيذ الاستراتيجية الوطنية للتنمية المستدامة (SNDD) ، و1 مليون درهم لدعم مشاريع مركز المتخصص المعني بتغير المناخ، ودعم آخر قدره 3,94 مليون يورو لمشاريع التنوع البيولوجي المتعلقة بخدمات النظام البيئي للتنوع البيولوجي خلال الفترة من 2018 إلى 2020.

 

 

 

وفي ما يتعلق بإطار التعاون الحالي، أوضح الوزير الرباح أنه تم تعزيزه من خلال توقيع مذكرة تفاهم في نهاية نونبر 2019 لإنشاء “شراكة من أجل الإصلاحات”، والتي يتم تنفيذها من خلال برنامج دعم مالي بقيمة 571 مليون يورو خلال الفترة 2020-2022.

 

 

 

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )