ألمانيا تتجه لمنع ارتداء الرموز الدينية في الوظائف الحكومية

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب

تابعنا على جووجل نيوز

11 مايو 2021 - 3:00 م

عبّر-متابعة 

قالت وسائل إعلام ألمانية، أن الحكومة تستعد لفرض لباس جديد على العاملين في الوظائف الحكومية، ينص على احترام ارتداء ملابس لا تطرح شكوكا بشأن سلوكهم المحايد في أداء مهامهم.

ويتعلق الأمر بمنع حمل أنواع الحلي أو الرموز الدينية، في وقت يخشى فيه المسلمون أن يشمل القانون حظر الحجاب.

وكان المجلس الاتحادي الألماني (بوندسيرات) الذي يضم الولايات الألمانية قد أقر يوم الجمعة الماضي، قانونا ينظم مظهر الموظفين في القطاع العام.

القانون الجديد يشمل لوائح بشأن مدى السماح بالوشم أو الثقب أو اللحى أو غيرها أو حمل حلي بدلالات دينية لدى الموظفين في القطاع العام. لكن هذا القانون قوبل بمقاومة من الجمعيات الإسلامية التي تخشى من أن يكون الهدف هو منع الحجاب.

ينص القانون على أنه يمكن تقييد أو حظر ارتداء السمات الدينية الخارجية “إذا كان من شأنها موضوعيا إضعاف الثقة في السلوك المحايد لموظف الخدمة العمومية”، وذلك اعتمادا على مبدأ واجب الدولة في الحياد.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب