fbpx

أستاذ بجبال الريف يخلق الحدث من جديد بطريقة استقبال تلاميذه في زمن كورونا

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

7 سبتمبر 2020 - 7:00 م

مراد هربال ـ عبّــر

 

 

استقبل الأستاذ هشام بلفقيه تلاميذه بفرعية تيزموين (م.م. باينتي) ،بطريقة نالت إعجاب الملايين من المغاربة عبر مواقع التواصل الإجتماعي.

 

 

 

 

وأعطى الأستاذ درسا مهما في العمل التطوعي و أساسيات الأمانة التربوية، حيث وزع عليهم الهدايا و أدوات التنظيف والتعقيم بالإضافة إلى مأكولات، في إطار زرع الثقة و التحفيز لدى التلاميذ و التلميذات، و من أجل تحبيبهم للدراسة والمدرسة في ظل الخوف الذي زرعته جائحة كورونا في نفوسهم.

 

 

وليست هذه هي المرة التي يقوم بها هذا الأستاذ بمثل هذه المبادرات، حيث كان دائما مبدعا في خلق مجموعة منها لفائدة التلاميذ والمؤسسة التي يعمل بها، خصوصا في هذه الظرفية التي تشهد دخولا مدرسيا استثنائيا، مرسلا رسالة للجميع بأن في المعلمين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه، وأن المدرسة العمومية ولادة ومعطاءة.

 

 

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب