fbpx

أرباب الشاحنات يعلقون اﻹضراب بعد ضغوطات من المهنيين والفلاحين والوزارة تعدهم باﻹستجابة

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

4 نوفمبر 2018 - 9:03 م

فؤاد جوهر – عبر

 

تسبب تواصل إضراب أصحاب الشاحنات في العديد من المدن المغربية في شل حركة نقل البضائع والمنتوجات الفلاحية المتنوعة إلى مختلف الأسواق بكافة أقاليم المملكة، ما ساهم في التهاب الأسعار بشكل قياسي طيلة مدة اﻹضراب.

 

 

وأمام الضغوطات المتزايدة وبشكل يومي على نقابات السائقين من قبل المزارعين وكذا المهنيين، استجابت مجموع النقابات لتعليق اﻹضراب، وذلك بعد اجتماع عقد يوم أمس بحضور وزير التجهيز والنقل واللوجستيك بمقر الوزارة بالرباط، حيث تم اﻹتفاق على تكوين لجنة مشتركة ما بين الوزارة والهيئات المهنية، يتم من خلالها تدارس المشاكل التي يتخبط فيها القطاع والتي تندرج ضمن اختصاصات الوزارة الوصية.

 

 

وستشتغل هذه اللجنة على إعداد واقتراح الحلول العملية لمعالجة كل ما يؤرق بال أرباب الشاحنات، خصوصا الملف المتعلق بتجديد الحظيرة، والرفع من المنحة، وقد تعهدت الوزارة برفع مطالب السائقين المهنيين فيما يتعلق بالكازوال المهني، والرفع من مستوى الضريبة على القيمة المضافة، والموافقة على انشاء محطات خاصة للمهنيين داخل الموانئ.

 

 

وأكدت بعض المصادر لموقع “عبر كوم” أن تأخر رفع اﻹضراب والذي ساهم بشكل قياسي في ارتفاع الأسعار التي طالت المنتجات الفلاحية في كل الأسواق المغربية، مرده إلى تعدد التنظيمات المهنية والنقابات، حيث من الصعب بما كان رفعه ﻹختلاف وجهات النظر لكل طرف معني في النقابات التي تمثل أرباب الشاحنات.

 

 

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )