آثار الجائحة تطال ملاعب المستديرة وترخي بظلال الأحزان على سنة 2020

نشر في 25 ديسمبر، 2020

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

24 ديسمبر 2020 - 8:30 م

فؤاد جوهر ـ عبّــر

 

 

عام استثنائي في كل شيء بعد امتداد جائحة كورونا لتطال ملاعب الكرة في كل بقاع المعمور، بتوقف نبض البطولات لأشهر عديدة، قبل أن تستأنف المسابقات من جديد بدون حضور اللاعب رقم 12، وبتتويج أندية في آخر اللحظات بالألقاب، وتسجيل إصابات بكورونا في صفوف العديد من اللاعبين، وكذا رحيل آخرين ممن صنعوا الفرجة الكروية الجميلة عن هذا العالم.

 

موقع “عبّــر” يتشرف أن يسرد لقرائه الأعزاء أبرز المحطات الرياضية التي شهدتها الساحة الوطنية، وكذا الدولية في هذا العام اﻹستثنائي الذي شبهه المؤرخين بالسنة التي تلت الحرب العالمية الثانية في حجم الخسائر التي أصابت اﻹنسانية سواء في الأشخاص، أو اﻹقتصادات الدولية.

 

 تتويج فريق الرجاء البيضاوي بلقب الدوري المغربي

تمكن الفريق الأخضر من تحقيق الأهم، وكسب الرهان في عام الجائحة، بعد صيام عن التتويج دام 7 سنوات، وذلك في آخر أنفاس البطولة، بعد تنافس شرس مع غريمه التقليدي الوداد البيضاوي، حيث أنهى فريق الرجاء البيضاوي المشوار في صدارة الترتيب العام برصيد 60 نقطة.

 

عاصمة “الليمون” بركان تحقق أول لقب قاري لها

 

نجح فريق النهضة البركانية في حصد أولى ألقابه القارية، حيث ترصعت خزينته بكأس الكنفدرالية اﻹفريقية لكرة القدم لأول مرة، بعد مشاركته في النهائي للمرة الثانية على التوالي، وتغلبه على فريق “بيراميدز” الفتي في مبارة أجريت أطوارها بالرباط بهدف دون رد.

 

أسود الأطلس بدون هزيمة في سنة 2020 وااقتراب من نهائيات 2021

انحصرت مباريات المنتخب المغربي لكرة القدم في أربعة لقاءات فقط، بسبب تداعيات جائحة كورونا التي عطلت إقصائيات كأس إفريقيا، وكذا كأس العالم، حيث نجح ربان سفينة الأسود “وحيد خليلوزيتش” في قطف ثلاث انتصارات، وتعادل في مبارة وحيدة فقط، وبذلك اقترب الأسود من حجز تذكرة العبور إلى كأس إفريقيا بالكاميرون 2021 بعد التغلب على افريقيا الوسطى بهدفين نظيفين.

 

وعلى المستوى الدولي، وبعد تراجع تفشي الوباء، عادت المنافسات الرياضية تدريجيا، حيث شهد عام 2020 تتويجات استثنائية لفرق عالمية.

 

الأهلي المصري يحرز لقب دوري أبطال افريقيا

أحرز الأهلي المصري لقب دوري أبطال افريقيا للمرة التاسعة في مشواره الكروي، بعد مبارة مثيرة بستاد القاهرة الدولي جمعته بغريمه التقليدي الزمالك انتهت لصالحه بهدفين مقابل هدف واحد.

 

العملاق البافاري ملكا على القارة العجوز

شهدت هذه السنة اﻹستثنائية، تتويج بايرن ميونيخ بأغلى كأس اوروبية للمرة السادسة في مشواره الكروي، بعد انتصاره على الفريق الباريسي بهدف دون رد، وكذا احرازه للكأس الممتازة بعد تغلبه على اشبيلية اﻹسباني، ولقب الدوري الألماني للمرة 30 في تاريخه، باسطا سيطرته الكروية على المستديرة باوروبا.

 

أندية اوروبية تتسيد في زمن الجائحة

 

الريال، ليفيربول، جيفنتوس، أندية أوروبية تتسيد في زمن الجائحة دورياتها المحلية حيث نجح النادي الملكي، في حصد اللقب للمرة 34 في تاريخه الكروي، بعد منافسة قوية مع غريمه التقليدي برشلونة.

فيما بسط جيفونتوس سيطرته على الدوري اﻹيطالي بإحرازه لقب سكوديتو للمرة التاسعة على التوالي و 36 في مشواره الكروي الحافل بالألقاب.

وأحرز ليفيربول لقب الدوري اﻹنجليزي الممتاز لأول مرة منذ 30 عاما.

 

النمساوي “دومينيك تيم” يحصد اولى ألقابه في “كراند شليم”

حصد النمساوي “دومينيك تيم” أولى ألقابه في “كراند شليم”، بتتويجه ببطولة أمريكا المفتوحة لكرة المضرب بعد فوزه على الألماني الكسندر في نهائي مثير شهد انتفاضة دومينيك في اللقاء التاريخي.

وألقت أزمة انتشار عدوى كورونا بظلالها على تأجيل بطولات عالمية كانت مقررة خلال سنة 2020، حيث تأجلت دورة اولامبياد طوكيو خلال هذه السنة ليقام في العام المقبل في الفترة ما بين 23 يوليوز والثامن غشت.

 

تأجيل بطولة العالم لألعاب القوى داخل الصالات

أجلت بطولة العالم لألعاب القوى داخل الصالات التي كان من المقرر إجراؤها في الصين، لتضرب موعدا في سنة 2022، فيما تم برمجة دورة الألعاب البارالمبية في العام القادم في الفترة ما بين 24 غشت الى غاية الخامس من شتنبر 2021.

 

كما أجلت كأس الأمم الأوروبية “يورو 2020” لمدة سنة كاملة، حيث تقرر إجراؤها في الفترة الصيفية لعام 2021 وحذت أمريكا نفس الحذو بتأجيل كأس أمم امريكا الجنوبية للسنة القادمة أيضا.

 

العالم يودع صانع الفرجة الكروية مارادونا

أحزان خيمت على عشاق المستديرة بفراق الأسطورة العالمي دييغو أرماندو مارادونا
رحل في سنة 2020 واحد من أكبر من صنعوا الفرجة الكروية في العالم، وصاحب أفضل هدف في مونديال 1986 دييغو ارماندو مارادونا عن 60 سنة، حيث أحدث رحيله صدمة في عالم الرياضة، وتسبب في أحزان كبيرة لمتتبعيه وعشاقه عبر أقطار العالم.

رحيل محمد أبرهون

رحل محمد أبرهون؛ لاعب المنتخب المغربي وقائد فريق المغرب التطواني السابق، عن عمر يناهز الـ31 عامًا، بعد صراع طويل مع مرض السرطان.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب