وفاة فرنسي وهو يمارس الرذيلة رفقة خليلته بتيزنيت..

 

صفاء بالي ـ عبّر 

أكدت مصادر متطابقة أن عناصر المركز الترابي التابعة لسرية الدرك الملكي بأكلو، لا تزال تواصل تحقيقاتها حول أسباب وفاة مواطن فرنسي تم العثور على جثته، مساء أمس الأربعاء، داخل منزله الكائن بالقرب من شاطئ أكلو بإقليم تيزنيت.

وحسب ذات المصادر، فإن المعني بالأمر كان رفقة فتاة تتحدر من حي العين الزرقاء وسط المدينة القديمة بتيزنيت، يمارسان الرذيلة، حيث كانت على علاقة غرامية مع الهالك.
والى حدود الساعة تواصل العناصر الدركية تحقيقاتها قصد تحديد ملابسات الحادث، في الوقت الذي يرجح فيه أن يكون الهالك أفرط في تناول المهيجات ..
هذا، وقد تم ايداع جثة الهالك، صباح اليوم الخميس، بمستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي الحسن الأول بتيزنيت، قصد اخضاعها للتشريح الطبي، في الوقت الذي تبحث فيه الفرق الامنية عن اشخاص آخرين قد تكون لهم علاقة في وفاة الضحية.
Loading...

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.